• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

مدير عام المشروع الإماراتي : توفير جميع الخدمات بالمرفأ

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 23 فبراير 2007

قال مدير عام المشروع الإماراتي لدعم وإعمار لبنان السيد محمد خلفان الرميثي إنه تم بناء المباني الجديدة لمرفأ الاوزاعي بمبادرة من حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة، وبمكرمة من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله'' وفي إطار المشروع الإماراتي لدعم وإعمار لبنان.

وأضاف الرميثي أن إدارة المشروع الإماراتي بدأت الأعمال الإنشائية لإعادة بناء مرفأ صيادي الإوزاعي بعد أن تم وضع التصاميم والمخططات الخاصة بمباني المرفأ من خلال لجنة استشارية مكونة من ممثلين عن إدارة المشروع الإماراتي ووزارة الزراعة اللبنانية ونقابة الصيادين والجمعية التعاونية والاستشاري الهندسي للمشروع، وروعي خلال وضع هذه المخططات أن تلبي المباني الجديدة متطلبات واحتياجات الصيادين وتوفر جميع الخدمات الأساسية التي تلزمهم لممارسة حرفة صيد الأسماك وصيانة قوارب الصيد وتربية وانتاج يرقات الأسماك، بالإضافة إلى صيانة الأرصفة القديمة وإنشاء رصيف صناعي عائم، وقد تم الانتهاء من جميع أعمال البناء في مدة تقل عن 3 أشهر.

مباني المرفأ الجديدة

أوضح محمد الرميثي أن مباني المرفأ الجديدة تضم صالة لبيع الأسماك على مساحة 150 متراً مربعاً، وكافتيريا ومطعماً للصيادين على مساحة 110 أمتار مربعة، ومبنى لتصليح المراكب يتكون من قسمين للحدادة والنجارة على مساحة 200 متر مربع، ومبنى الجمعية التعاونية للصيادين على مساحة 75 متراً مربعاً، ومبنى لنقابة الصيادين على مساحة 120 متراً مربعاً، واحواضاً لتربية وزراعة الأسماك على مساحة 150 متراً مربعاً، ومبنى للحراسة على مساحة 50 متراً مربعاً، وبناء سور خارجي للمرفأ بطول 250 متراً وارتفاع مترين ورصف طريق جديد داخل المرفأ. وأضاف الرميثي أن أعمال إعادة بناء مرفأ صيادي الأوزاعي شملت كذلك صيانة وترميم ورصف المرسى الخرساني الخاص بقوارب الصيد بحجم 320 متراً مربعاً مع تزويده بأعمدة الإنارة وحلقات الرسو المعدنية، وكذلك إنشاء رصيف صناعي عائم بحجم 80 متراً مكعباً، وتنظيف المرفأ من مخلفات الحرب وآثار العدوان، كما تم ايضاً تزويد المرفأ برافعة هيدرولوجية لرفع القوارب بقدرة حمل 60 طناً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال