• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

توزيع 188 مساكناً جديداً للمواطنين في العين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 23 فبراير 2007

العين ـ حمد رامس:

قام قسم التسجيل العقاري في بلدية العين أمس بتوزيع دفعة جديدة من المساكن الشعبية للمواطنين المستحقين في العين بمناطق القوع وسويحان والخزنة والشويب، وذلك في إطار تنفيذ سياسة تسريع تسليم المساكن للمواطنين المستحقين والتي يبلغ عددها 188 مسكناً.

وقام قسم التسجيل العقاري في بلدية العين الذي شــــــــــهد أمس إقبالاً كبيراً من المواطنين المستفيدين بتسليمهم مفاتيح منازلهم الجديدة وشهادات الملكية.

وتأتي هذه الدفعة الجديدة في إطار حرص صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله'' والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة على توفير مقومات العيش الكريم والحياة المستقرة لكل مواطن ومواطنة، والتزاماً من سموهما بتوفير السكن الملائم لكل أسرة بما يحقق الأهداف العليا للدولة والمتمثلة في توفير الظروف الملائمة لنشأة الفرد والمجتمع في بيئة أسرية سليمة مستقرة.

وقال محمد حارب الكتبي رئيس قسم التسجيل العقاري في بلدية العين: لقد حظيت قضية إسكان المواطنين وتوفير المسكن الملائم لكل مواطن باهتمام كبير من الحكومة الرشيدة منذ تأسيس الاتحاد، وكان موضوع تمليك المواطنين وحدات سكنية مجانية تتلاءم وخصائصهم السكانية وبيئتهم المحلية من حيث التصاميم العمرانية وبما يوفر لهم الحياة الكريمة والاستقرار الاجتماعي الشغل الشاغل للحكومة، وتعد تجربة إقامة المساكن الشعبية الحديثة من الوسائل المهمة التي اتبعتها الدولة بتوجيهات من المغفور له الشيخ زايد ''رحمه الله'' لتحقيق الاستقرار الاجتماعي للمواطنين في مختلف مناطق الدولة خصوصاً المناطق النائية.

وأضاف محمد حارب: وفقاً لمراسيم المساكن الشعبية قمنا بتوزيع المساكن الشعبية في عدة مناطق شملت كلاً من منطقة القوع وسويحان والخزنة والشويب، حيث تعتبر جميع هذه المناطق نائية، وهذه لفتة كريمة من قبل القيادة الرشيدة ليشمل توفير المساكن الملائمة لجميع أفراد ومناطق الدولة.

وأكد محمد الكتبي أن المناطق التي وزعت فيها المساكن الشعبية من أمــــس المناطق حاجةً إليها، حيث إن الذين سينتقلون إلى المســـــاكن الجـــديدة في منطقة القوع كانوا في مســــاكن مؤقتة وهذه خطوة مهمـــــة لتوفير المســــكن الدائم والأكثر أماناً واستقراراً للمواطنين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال