• الاثنين 29 ربيع الأول 1439هـ - 18 ديسمبر 2017م

الشعفار يشهد تخريج دورتين في كلية الشرطة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 23 فبراير 2007

تحت رعاية الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان وزير الداخلية شهد سعادة اللواء سيف عبدالله الشعفار وكيل وزارة الداخلية رئيس مجلس إدارة كلية الشرطة صباح أمس بقاعة الاتحاد في كلية الشرطة بأبوظبي حفل تخريج دورتي الجامعيين السابعة عشرة والتأهيل للترقية لرتبة ملازم الثالثة عشرة.

حضر الحفل سعادة اللواء محمد خميس الجنيبي مفتش عام وزارة الداخلية وسعادة اللواء الركن محمد سالم بن كردوس العامري مدير عام الدفاع المدني وسعادة اللواء خليل داود بدران مدير عام المالية والخدمات والعميد أحمد ناصر الريسي مدير عام العمليات المركزية بالقيادة العامة لشرطة أبوظبي، والعميد الركن محمد عبيد الكعبي مدير عام الشؤون الإدارية والمالية بوزارة الداخلية، والعميد مصطفى شهاب الهاشمي مدير عام كلية الشرطة ومديرو الإدارات ورؤساء الأقسام وضباط كلية الشرطة.

وأشاد سعادة اللواء سيف عبدالله الشعفار وكيل وزارة الداخلية عقب حفل التخريج بالدعم الكبير الذي تتلقاه وزارة الداخلية من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله'' وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ''رعاه الله'' وإخوانهما أصحـــــاب الســـــمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات.

كما أشاد بالرعاية الكريمة للفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان وزير الداخلية، والتي تجسد بكل ما للكلمة من معنى، الرعاية الكريمة التي يحظى بها العلم وطلابه في هذا الوطن الغالي من لدن قيادتنا الحكيمة منذ تأسيس دولتنا الفتية، مشيراً إلى أن مفاهيم التحديث والتطوير ومواكبة المستجدات والتعليم المتواصل أصبحت من أهم مكونات ثقافة وزارة الداخلية، ومن تقاليدها الراسخة وقيم عملها ومعايير أدائها، من خلال الدعم الكبير الذي تتلقاه للحفاظ على جاهزية أفرادها بالتأهيل والإعداد والتدريب وفق أحدث المعايير العالمية.

وقال سعادة اللواء سيف الشعفار: إن الهدف الرئيسي لوزارة الداخلية هو صقل الضباط والأفراد بأعلى مستويات التحصيل العلمي والأكاديمي والتدريبي، ومن هذا المنطلق تعمل كلية الشرطة جاهدة للوصول إلى أعلى المعايير لتأهيل ضابط شرطة عصري يكون مؤهلاً ومتسلحاً بالعلم والمعرفة وأساليب التدريب الحديثة، كما أنها قامت بإدخال التقنيات والمعدات الحديثة والوسائل المساعدة كمسرح الجريمة وغيرها، لكي يتمكن الطالب من ربط الجانب النظري بالجانب العملي، مؤكداً أن هناك تقييماً دائماً ومستمراً لمناهج الكلية، حيث تتم مراقبة ومتابعة المخرجات الحالية بشكل دقيق.

ومن جانبه أشاد العميد مصطفى شهاب الهاشمي مدير عام كلية الشرطة بالرعاية الكريمة لسمو وزير الداخلية، وحضور وتشريف سعادة وكيل الوزارة، مشيداً بمستوى الخريجين والجهود التي بذلوها خلال فترة التحاقهم بالكلية والتي امتدت من 11 فبراير وحتى 28 ديسمبر من العام الماضي، في حين بلغ خريجو دورة التأهيل للترقية لرتبة ملازم الثالثة عشرة مائة وثلاثة عشر خريجاً. وتوجه مدير عام كلية الشرطة بالتهنئة للخريجين، وطالبهم ببذل كافة الجهود وتطبيق ما درسوه وتعلموه بالكلية، وأن يقدموا صورة صادقة ومشرقة لرجال الشرطة الذين يبذلون كل ما بوسعهم لتحقيق الأمن والأمان والاستقرار في ربوع دولتنا الفتية.

وقام سعادة اللواء سيف عبدالله الشعفار وكيل وزارة الداخلية يرافقه العميد مصطفى شهاب الهاشمي مدير عام كلية الشرطة بتسليم الشهادات للخريجين والجوائز على المتفوقين أوائل دورتي الجامعيين السابعة عشرة والتأهيل للترقية لرتبة ملازم الثالثة عشرة. كما التقطت صورة تذكارية جماعية لسعادة اللواء سيف الشعفار مع خريجي الدورتين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال