• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

شرطة دبي ترصد المخالفات بكاميرا الهواتف

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 22 فبراير 2007

دبي - سامي أبو العز:

بدأت الإدارة العامة للمرور بشرطة دبي أمس تطبيق أحدث نظام لتحرير المخالفات إلكترونياً باستخدام كاميرا الهاتف النقال ضمن سلسلة الخدمات التي توفرها في النظام المروري الإلكتروني.

وأعلن العميد عيسى أمان عبيد نائب مدير الإدارة العامة للمرور بشرطة دبي أن النظام الجديد يمكن رجال الضبط المروري تحرير أية مخالفة باستخدام كاميرا الهاتف النقال، عبر تصوير المركبة المخالفة رقمياً بصورة ثابتة أو كصورة متحركة (فيديو)، خاصة بالنسبة لمخالفات الوقوف في المواقف المخصصة لمركبات ذوي الاحتياجات الخاصة، وكل أنواع المخالفات الحضورية والغيابية. وقال خلال مؤتمر صحفي بحضور العقيد أحمد حمدان بن دلموك مدير الإدارة العامة للخدمات الإلكترونية، ونائبه العقيد نادر فكري إن النظام الجديد سيحدث نقلة نوعية، في سرعة تقديم الخدمات الإلكترونية التي توفرها القيادة العامة لشرطة دبي، واختصار الوقت والجهد على رجال فرق الضبط المروري في مواقع عملهم، إلى جانب سرعة إنجاز الخدمات المقدمة لأفراد الجمهور.

وأضاف أن النظام الجديد سوف يوفر بيانات للمخالف حول المخالفات التي ارتكبها عبر رسالة نصيّة قصيرة يتم إرســــــالها له عــــــلى هاتفه النقال، أو البريد الإلكتروني، تشــــــتمل بياناتها على وقت المخالفة ونوعها وقيمة الغرامة المقررة لكل مخــــالفة، طبقاً لقانون السير والمرور المعمول به في الدولة.

وأضاف نائب مدير الإدارة العامة للمرور بشرطة دبي أن هذا النظام يعد الأول من نوعه في العالم، حيث يمتاز بسرعة ضبط المخالفة وإلغاء نظام تحرير المخالفات الدفتري (الورقي)، إلى جانب سرعة إخطار المخالف، بالمخالفة التي ارتكبها، واستخدام صورة المخالفة التي تم التقاطها للمركبة وقت ارتكاب المخالفة، كوثيقة وسند قانوني لإثبات ارتكاب المخالفة، مؤكدا أن النظام الجديد يوفر لمستخدميه من رجال الضبط المروري، سهولة تسجيل المخالفة صوتياً مع تصوير الفيديو، حيث تم إدخال البيانات الخاصة بالمركبة المخالفة، طبقاً للتسجيل الصوتي الوارد عبر الهاتف من رجل الشرطة الذي قام بضبط المخالفة.

وقال العقيد أحمد حمدان بن دلموك إن شرطة دبي تواكب كل تقنيات ومتطلبات العصر الحديث أول بأول، لافتا إلى أن الإدارة العامة للخدمات الإلكترونية قررت استخدام التليفون العادي وكاميرا الفيديو الملحقة به، بعد تغذيتها ببرنامج معين لتصوير المخالفين، وإرسال صورة وبيانات المركبة المخالفة كاملة في الحال على الإدارة العمة للمرور التي تقوم بإخطار مرتكب المخالفة فورا في حالة دقة وصحة بياناته في ملف المرور إما عن طريق الرسائل النصية القصيرة ٍََّّ أو الفاكس أو البريد، وفي حالة نقص البيانات في ملف مرتكب المخالفة يتم استكمالها وإخطاره في أقرب وقت.

وأوضح بن دلموك أن هذه الأجهزة التليفونية سوف تكون خاصة برجال المرور فقط ولكل جهاز رقم سري لا يستخدمه إلا صاحبه، لافتا إلى أن صورة المخالفة سوف تكون أدق من صورة الرادار، وأن المخالفة يمكن أن تحرر للشخص الواحد أكثر من مرة إذا أصر على مخالفته، وأن أجهزة استقبال المخالفات مبرمجة مبدئيا على الا تدون نفس المخالفة مرة جديدة قبل مرور ساعتين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال