• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

رئيس الوزراء يؤكد نسبة 15 إلى 16% عدد المقترعين الأحد ويقرر عطلة نصف يوم لتمكين موظفي الحكومة من الإدلاء بأصواتهم

إقبال «محدود» باليوم الأخير للمرحلة الأولى من انتخابات مصر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 20 أكتوبر 2015

القاهرة (وكالات) شهدت عملية التصويت في اليوم الثاني من المرحلة الأولى للانتخابات التشريعية المصرية التي تجرى في 19 ألف مركز اقتراع في 14 محافظة، إقبالاً محدوداً على التصويت أمس، مع تسجيل بعض الدوائر واللجان بمحافظات الصعيد إقبالاً جيداً بسبب الطبيعة القبلية والعشائرية للمرشحين. وفتحت لجان التصويت أبوابها في تمام التاسعة صباح أمس، وسط انتشار أمني مكثف من جانب قوات الجيش والشرطة، في انتظار توافد المواطنين للمشاركة، بينما أكد رئيس الوزراء المصري شريف إسماعيل، أن مؤشرات الإقبال على الانتخابات البرلمانية لليوم الأول تراوحت بين 15 و16%، قائلاً إن السلطات المصرية تتوقع زيادة نسبة الإقبال. وقرر مجلس الوزراء أمس، منح العاملين بالدولة عطلة لنصف يوم لتشجيع الناخبين على التوجه إلى مراكز الاقتراع في انتخابات مهمة للمسيرة الديمقراطية بالبلاد، والتي ستجرى مرحلتها الثانية والأخيرة يومي 22 و23 نوفمبر المقبل في 13 محافظة أخرى. ويتألف البرلمان المصري الجديد من 568 عضواً منتخباً، منهم 448 نائباً بالانتخاب الفردي، و120 عضواً بنظام القوائم المغلقة. وجرت المرحلة الأولى من الانتخابات في محافظات الجيزة والفيوم وبني سويف والمنيا وأسيوط والوادي الجديد وسوهاج وقنا والأقصر وأسوان والبحر الأحمر والإسكندرية والبحيرة ومرسى مطروح، علما بأن الحكومة نشرت نحو 360 ألف شرطي وجندي لحماية مراكز الاقتراع. من جهته، أكد المستشار عمر مروان المتحدث الرسمي باسم اللجنة العليا للانتخابات أن اللجنة لم تصدر أي بيانات أو معلومات عن نسبة المشاركة في التصويت، وأن الحصر يتم عقب إغلاق صناديق الانتخابات في اليوم الثاني من عملية الاقتراع. وسجلت تقارير إعلامية تواجدا ملحوظا للنساء وكبار السن في اللجان الانتخابية بينما تلاحظ عزوف في أوساط الشباب. وأشار مروان إلى أن اللجنة قررت مد فترة التصويت داخل اللجان الفرعية لحين انتهاء الناخبين المتواجدين داخل محيط جمعية الانتخابات من التصويت، موضحاً أنه صدرت توجيهات للسماح بالتصويت لمن يحمل بطاقة رقم قومي غير سارية. وقال المتحدث الرسمي باسم اللجنة العليا للانتخابات إن أقل من 3% من اللجان كان بها شكاوى، وإن 97% من اللجان الفرعية انتظم العمل بها أمس. وذكر اللواء أسامة سنجر رئيس قطاع الأزمات بمركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار والمسؤول عن غرفة عمليات مجلس الوزراء، أن نسبة إقبال الناخبين في اليوم الأول كانت منخفضة خلال الساعات الأولى من التصويت وارتفعت في الفترة المسائية. وأضاف أن محافظة الإسكندرية أعلى المحافظات من حيث نسبة التصويت، وأعلى دائرة هي شلاتين وحلايب في البحر الأحمر رغم أن المحافظة كانت الأقل من حيث إقبال الناخبين، مضيفاً أنه كانت هناك مطالب للمواطنين خاصة في الصعيد باعتبار اليوم الثاني من الانتخابات إجازة رسمية، وذلك للتوجه لصناديق الاقتراع وزيادة الإقبال. وركزت الصحف بما فيها الصحف المؤيدة للحكومة على ضعف الإقبال. وقال العنوان الرئيسي لصحيفة «المال» الاقتصادية «انتخابات بلا ناخبين»، بينما عنونت صحيفة «الشروق» الخاصة في صفحتها الأولى «انتخابات بلا طوابير». وركزت صحيفة «الأهرام» المملوكة للحكومة على غياب الشباب عن التصويت. ويتوقع أن تفوز قائمة «في حب مصر» التي تضم أحزاباً وسياسيين، بأغلب المقاعد التي ستنتخب بنظام القوائم وعددها 120 مقعداً.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا