• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م
  08:14    الشرطة تطلق النار على رجل يحمل سكينا في مطار "امستردام شيبول"    

لوتاه: تطبيق الأنظمة الجديدة للسلامة الغذائية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 21 فبراير 2007

دبي - منى بوسمرة:

أعلن المهندس حسين ناصر لوتاه مدير عام بلدية دبي بالوكالة عن البدء بتطبيق معايير وأنظمة جديدة لسلامة الأغذية في دبي نظرا للتطورات الحديثة في مجال إنتاج الأغذية وظهور العديد من ملوثات الأغذية والكميات الهائلة من المواد الغذائية التي يتم استيرادها وتصديرها عبر موانئ دبي. وقد شرعت بلدية دبي في وضع خطة استراتيجية كاملة التي تغطي كافة الإجراءات الكفيلة لتوفير أغذية سليمة وصالحة للاستهلاك الآدمي. وتشكل هذه الخطة جزءاً من الخطة الاستراتيجية لإمارة دبي والتي رسمها صاحب السمو حاكم دبي للفترة ما بين عامي 2007 و2015 على مستوى القطاعات الرئيسية في دبي. جاء ذلك خلال افتتاحه لمؤتمر دبي الدولي الثاني حول سلامة الأغذية الذي نظمته بلدية دبي وبدعم من شركة ''ماستر فودس''، واستقطب عدداً من الخبراء على المستويين الإقليمي والعالمي لمناقشة أحدث التطورات في مجال سلامة الاغذية وتقييم المخاطر. وأشار إلى أنه في الوقت الذي يرمي فيه هذا المؤتمر إلى تقييم القوانين والأنظمة الجديدة في صناعة الأغذية في دبي، فإنه يوفر أيضاً لبلدية دبي منصة عمل قوية من أجل توطيد العلاقات مع الخبراء العالميين في مجال سلامة الاغذية والبقاء على اطلاع دائم على أحدث التطورات المتعلقة بالمعايير العالمية لسلامة الأغذية.

وأضاف ''إننا نواصل العمل الهادف إلى الارتقاء بمعايير سلامة الأغذية، ونولي الأولوية إلى البرامج التي تساعد على إنتاج أطعمة آمنة وذات جودة عالية.

وقدم خالد شريف مساعد مدير إدارة الصحة العامة ورئيس قسم رقابة الأغذية ببلدية دبي ورقة عمل بعنوان ''استراتيجية دبي لسلامة الأغذية '' ألقى فيها الضوء على الاجراءات والخطوات التي اتخذها قسم رقابة الأغذية ببلدية دبي في ضوء التحديات الحالية والمستقبلية في مجال تطبيق قوانين وضوابط رقابة الأغذية في إمارة دبي. وذكر أن الاتجاهات العالمية الجديدة في تصنيع الأغذية وزيادة حجم منتجات الأغذية التي يتم استيرادها وتصديرها عبر موانئ دبي تفرض مهمة معقدة مفعمة بالتحديات لضمان سلامة المواد الغذائية. ونتيجة لذلك فإن سلطات رقابة الأغذية في بلدية دبي تتطلع إلى بناء خطة استراتيجية متكاملة من شأنها أن تحدد جميع الإجراءات التي تقود إلى توفير أغذية آمنة وصحية.

ورقة بلدية دبي

وتركزت ورقة عمل البلدية على ستة محاور رئيسية حيث تناول المحور الأول القوانين واللوائح التي وضعتها الدائرة في مجال التأكد من سلامة الأغذية بينما تناول المحور الثاني إجراءات التفتيش التي تتخذها الدائرة لضمان سلامة الأغذية التي يتم تداولها في السوق المحلي وكان المحور الثالث حول تبني أنظمة رقابية حديثة عالمية لضمان وصول الأغذية من مواني دبي إلى المستهلك والمحور الرابع حول وجود فريق عمل متكامل يضم الممثلين من كافة الجهات ذات العلاقة للتعامل مع حالات الطوارئ والتسمم الغذائي والأمراض المنقولة بسبب الأغذية الفاسدة والمحور الخامس حول تدشين خدمات الحكومة الإلكترونية لمواكبة التطورات الجديدة والمستقبلية في مجال التقنية الإلكترونية لتقديم خدمات أفضل لتجار الأغذية والمحور السادس عن برامج التثقيف والتوعية الغذائية بهدف توعية الجمهور عن أهمية التأكد من سلامة الأغذية والأضرار التي تنجم عن استهلاك الأغذية الفاسدة والإجراءات اللازمة التي يمكن أن يتم اتخاذها من الجمهور في هذه المجالات. وقال إن عملية التأكد من سلامة الأغذية في دبي هي مهمة معقدة، وفي نفس الوقت، عملية ذات أهمية كبيرة وذلك نظرا للظواهر العالمية الجديدة والتطورات المتقدمة في مجال إنتاج الأغذية بالإضافة إلى ظهور العديد من ملوثات الأغذية والكميات الهائلة من المواد الغذائية التي يتم استيرادها وتصديرها عبر موانئ دبي. وذكر أن هذه الظروف شجعت سلطات رقابة الأغذية في دبي على وضع خطة استراتيجية كاملة تغطي كافة الإجراءات الكفيلة لتوفير أغذية سليمة وصالحة للاستهلاك الآدمي. وتشكل هذه الخطة جزءاً من الخطة الاستراتيجية لإمارة دبي والتي رسمها صاحب السمو حاكم دبي للفترة ما بين عامي 2007 و2015 على مستوى القطاعات الرئيسية في دبي. وأوضحت كريستين غريفز، مديرة الشؤون الخارجية في شركة ''ماستر فودس بان الشركة تبدي التزاماً إزاء توفير منتجات عالية الجودة ولضمان السلامة في جميع الجوانب المتعلقة بالإنتاج والتوزيع.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال