• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

الإمارات تعلق رحلاتها إلى بغداد بعد إطلاق نار على طائرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 27 يناير 2015

محمود الحضري

علقت الهيئة العامة للطيران المدني الحركة الجوية بين مطارات الدولة والعاصمة العراقية بغداد لأجل غير مسمى، وذلك في أعقاب إطلاق نار على طائرة تابعة لشركة فلاي دبي، ليلة أمس الأول الاثنين أثناء تحليقها فوق الأجواء العراقية. وقال سيف السويدي مدير عام الهيئة العامة للطيران لـ "الاتحاد" أن الأوضاع الأمنية الراهنة استلزمت تعليق الرحلات الى بغداد، والتي تسري من منتصف ليل الاثنين، ويتم حاليا تقييم الموقف لتحديد تنفيذ إجراءات توفر كل عوامل السلامة لحركة النقل الجوي الى العراق، لافتا الى انه سيتم عقد جتماع موسع مع جهات الاختصاص في الدولة لتحديد أسس العمل في الايام المقبلة. وأوضح أن حظر استخدام الأجواء العراقية الى بعض المناطق مازال قائما، وساري المفعول، فيما كانت بغدد خارج الحظر، الا أن المستجدات تتطلب تعليقا فوريا للرحلات، كما ان الرحلات الى السلمانية مازالت قائمة، وفي ضوء المستجدات خلال الساعات القادمة سنحدد الموقف العام لجميع الرحلات الجوية الى العراق، لافتا الى ان التقييم الأمني للرحلات سيتم بشكل شبه اسبوعي، وفي حالات الطوارئ يتم بشكل يومي. وقال متحدث باسم فلاي دبي أمس أن رحلة فلاي دبي إف زد 215 المتجهة من دبي إلى بغداد تعرضت إلى ضرر ناتج عما يبدو أنه طلق ناري من سلاح صغير، وتم اكتشاف هذا الضرر بعد الهبوط في مطار بغداد الدولي. وأفادت الناقلة أن الطائرة هبطت بسلام وتم إنزال المسافرين عبر الجسر بشكل طبيعي، ولم تكن هناك حاجة لأي عناية طبية في المطار، وتم توفير طائرة بديلة للمسافرين إلى دبي في وقت لاحق، والتحقيق جارٍ لمعرفة أسباب الحادث. وأوضح أنه تتم استدعاء خدمات الطوارئ تحسبا لأي اصابات بين الركاب، ولم تكن هناك حاجة لاية عناية طبية، وقام المسافرون بمغادرة الطائرة عبر الجسر بشكل طبيعي. وبين المتحدث أن فلاي دبي ألغت رحلتها إلى بغداد ليوم الثلاثاء التزاماً بالتوجيهات الأمنية الصادرة عن الهيئة العامة للطيران المدني، وستقوم الناقلة بالتنسيق مع السلطات المعنية في الوقت الحالي، كما يمكن للمسافرين الذين قاموا سابقاً بشراء تذاكر سفر إلى بغداد تغيير حجزهم إلى رحلات متجهة إلى وجهات الأخرى في جمهورية العراق، أو استرجاع قيمة تذاكرهم، لافتا الى اعتذار الناقلة، للمسافرين الكرام عن أي إرباك لجداول سفرهم نتيجة لهذه المتغيرات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض