• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

افتتح «جيتكس» ودشن مبادرة «المدينة السعيدة» وشهد إطلاق تطبيق «الساعة الذكية»

حمدان بن محمد: توظيف التقنيات المتطورة لخدمة البشرية وإسعاد الإنسان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 19 أكتوبر 2015

دبي (الاتحاد، وام) أكد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي أن التقنيات المتطورة توظف لخدمة البشرية وإسعاد الإنسان من خلال التسهيل عليه في حياته اليومية وتوفير الراحة له في مجال الخدمات العامة والتعليم والصحة والأمن والبيئة والطيران وما إلى ذلك من خدمات تمس حياة الإنسان اليومية مباشرة. جاء ذلك خلال افتتاح سموه أمس الدورة الخامسة والثلاثين من معرض «جيتكس» أسبوع جيتكس للتقنية 2015 الذي يستضيفه مركز دبي التجاري العالمي على مدى خمسة أيام بمشاركة 3600 شركة وجهة حكومية وخاصة من داخل الدولة وخارجها. وأشاد سموه بالمستوى العالمي والسمعة الطيبة التي يحظى بها «جيتكس» خاصة في أوساط الشركات العالمية المتخصصة في قطاع الابتكارات التقني والإلكتروني، مشيرا سموه إلى أهمية هذا الحدث العالمي الذي يقام على أرض دولتنا العزيزة بمشاركة محلية ودولية واسعة تنبع من أنه منصة سنوية يتم من خلاله عرض أفضل وأحدث المنتجات والحلول التقنية والأمنية للمعاملات. ووصف سموه «جيتكس» بالملتقى العلمي والتقني والتجاري والتعليمي والمعرفي على مستوى المنطقة والعالم ويسهم بشكل أساسي في ترسيخ سمعة دولتنا وموقعها على خارطة الابتكار والإبداع والتطور في القطاعات التكنولوجية الذكية ما يزيد من استقطاب شركات وجهات استثمارية تهتم بهذا القطاع من دول المنطقة والدول الأخرى. ورحب سموه بالعارضين مؤكداً ضرورة اهتمام الجهات الحكومية على المستويين المحلي والاتحادي بهذا الحدث السنوي للاستفادة منه كمنصة تعليمية وتدريبية وحضارية دولية تقام على أرض بلادنا وفي رحاب مدينة دبي وهو فرصة للتنافس في السباق نحو مزيد من التطوير الخدمي والارتقاء بهذه الخدمات الذكية إلى مستويات عالمية تعزز مكانة دولتنا وتدعم مكانة مدينة دبي كمركز مال وأعمال وابتكار. وتجول سموه في أرجاء المعرض حيث استهلها بالوقوف عند جناح «اتصالات» التي تعرض أحدث تقنياتها في قطاع الاتصال والهواتف النقالة الذكية والحلول التقنية والابتكارات في هذا المجال وتوقف سموه عند جناح واحة دبي للسيلكون واطلع من القائمين عليه على جديد الواحة في مجال التقنيات الذكية والمبادرات التي تصب في خدمة المتعاملين وإيجاد الحلول المناسبة. كما زار سمو ولي عهد دبي جناح شركة دبي للاتصالات المتكاملة «دو» وتعرف إلى جديدها في ميدان الاتصالات والخدمات الذكية التي تقدمها للجمهور. وزار سموه كذلك جناح الاتصالات السعودية «اس تي سي» حيث اطلع من المسؤولين في الشركة على جديدها في عالم الاتصالات خاصة التقنيات الذكية والشبكات المستخدمة لتوفير أرقى الخدمات السلكية واللاسلكية للجمهور. وتوقف سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم خلال جولته في ردهات وأروقة المعرض عند جناح شركة «باناسونيك» اليابانية الشهيرة المتخصصة في عالم الإلكترونيات وتعرف سموه من كبار مسؤولي الشركة على آخر مبتكراتها في قطاع التقنيات المرئية. ثم زار سموه الجناح الفرنسي الذي تشارك فيه العديد من الشركات الفرنسية العالمية المتخصصة في قطاعي الاتصالات والإلكترونيات وما توصلت له من إبداعات جدية في هذا المجال. ثم عرج سموه على جناح شركة «سامسونج» الكورية للإلكترونيات واستمع من مسؤوليها إلى شرح حول مبتكراتها في قطاع الإلكترونيات. وتوقف سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم عند أجنحة «إنتل وفيوجنسو وإس إي بي» ثم عرج سموه على جناح شركة «مايكروسوفت» العالمية المتخصصة في قطاع التكنولوجيا والبرامج الذكية حيث استمع سموه إلى شرح حول جهاز جديد يستخدم في عدادات مواقف السيارات وبوابات سالك ورادارات ضبط السرعة ويمكن تركيبه على جميع السيارات المصنعة منذ عام 1996 ويعتبر هذا الجهاز من أحدث التقنيات التي تخفف الجهد والوقت على الدوائر المختصة وأصحاب المركبات. وشملت جولة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم أجنحة كوريا «روبوت بافيليون» ومدينة دبي للإنترنت وحكومة عجمان وجناح المملكة العربية السعودية الشقيقة وجناح جمهورية ألمانيا وجناح المنطقة الحرة في مطار دبي الدولي وجناح المجلس الوطني الاتحادي وخيمة جائزة الإمارات بدون طيار لخدمة الإنسان التي تعرض فيها نماذج من الطائرات الروبوت تستخدم في تأمين الخدمات والمراسلات للجمهور داخل المدينة. وفي جناح هيئة الطرق والمواصلات في دبي اطلع سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم على عدد من المبادرات الذكية التي أطلقتها الهيئة وأهمها مبادرة «المول الذكي» في محطات توزيع البترول في دبي وذلك بالتعاون مع شركة الإمارات للاتصالات. وتوقف سموه عند منصات الدوائر الحكومية المحلية واطلع على جديدها في مجال توفير أرقى الخدمات وأذكاها للجمهور تماشيا مع رؤيته دبي 2020 بحيث تتحول الحكومة الإلكترونية إلى حكومة ذكية بالكامل بناء على أوامر وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله. وزار سمو ولي عهد دبي خلال جولته التي استغرقت أكثر من ثلاث ساعات جناح برنامج الشيخ زايد للإسكان وجناح القيادة العامة لشرطة دبي وجناح وزارة الداخلية ثم الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي. وعرج سموه على جناح جمهورية مصر العربية المشاركة في المعرض حيث استقبله وزير الاتصالات المصري معالي ياسر القاضي الذي شرح لسموه الخطوات الحثيثة التي تتخذها حكومة مصر العربية في مجال التحول الإلكتروني في توفير الخدمات العامة للجمهور المصري. وتوقف سموه عند منصة عرض حكومة أبوظبي التي تضم جميع الدوائر والجهات الحكومية المحلية واطلع سموه على برامجها في مجال التحول إلى حكومة ذكية والخدمات التي توفرها للجمهور من خلال البوابة المشتركة لجميع دوائر أبوظبي. وزار سموه منصة هيئة تنظيم الاتصالات وشاهد عرضا لمسرح المحاكاة التفاعلي الذي يركز على أمن الاتصالات وتنظيم هذا القطاع في الدولة. وزار سمو ولي عهد دبي منصات عرض الوزارات الاتحادية واطلع سموه على برامجها ومبادراتها التي تهدف إلى توفير الخدمات الذكية للجمهور بالكامل. رافق سموه في الجولة معالي الفريق ضاحي خلفان تميم نائب رئيس الشرطة والأمن العام بدبي والشيخ سعيد بن مكتوم بن جمعة آل مكتوم وعدد من رؤساء ومديري الدوائر والمؤسسات الحكومية الاتحادية والمحلية. كما دشن سمو ولي عهد دبي مبادرة شرطة دبي الذكية «المدينة السعيدة» التي تعتبر مبادرة جديدة ونوعية تستهدف قياس مستوى السعادة العامة للمواطنين والمقيمين في إمارة دبي لحظة بلحظة عبر تطبيق ذكي وذلك بحضور معالي الفريق ضاحي خلفان تميم نائب رئيس الشرطة والأمن العام بدبي واللواء خميس مطر المزينة القائد العام لشرطة دبي وعدد من مديري دوائر حكومة دبي ومساعدي القائد العام لشرطة دبي ومديري الإدارات العامة في شرطة دبي وزوار معرض جيتكس. وجاء تدشين المبادرة خلال زيارة سمو الشيخ حمدان بن محمد لمنصة شرطة دبي في معرض جيتكس حيث اطلع سموه على أحدث الخدمات الذكية لشرطة دبي والتي تتجاوز 82 خدمة متنوعة متوفرة على تطبيقات شرطة دبي والموقع الإلكتروني للجمهور الداخلي والخارجي واستمع سموه إلى شرح مفصل عن الخدمات الذكية ومدى مساهمتها في تحقيق السعادة لسكان إمارة دبي والسهولة واليسر التي توفرها للمتعاملين. وأكد اللواء خميس مطر المزينة أن مبادرة «المدينة السعيدة» تأتي في إطار استراتيجية حكومة دبي وخاصة في جانب تحقيق السعادة للناس وتماشيا مع مبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» الذي أطلق مؤشرا لقياس سعادة الجمهور ورضاهم عن الخدمات الحكومية المقدمة لهم وذلك بشكل يومي عبر توزيع أجهزة إلكترونية في كافة الدوائر الحكومية. وأشار إلى أن المبادرة ستوفر للقائمين على الخدمات في إمارة دبي وخاصة القطاع الأمني مؤشرات حول مدى السعادة ورضا الناس عن الخدمات العامة إضافة إلى أن المؤشر سيرصد الشعور العام للناس وهو ركيزة أساسية من ركائز التطور والتنمية في المجتمعات. وحول آلية عمل مبادرة «المدينة السعيدة» أكد العميد أحمد رفيع مدير الإدارة العامة للموارد البشرية في شرطة دبي أن شرطة دبي ستقوم بإرسال رسائل نصية إلى الهواتف النقالة للقاطنين والمتواجدين في إمارة دبي على أرقام الهواتف النقالة بشرائح «دو» واتصالات» تحتوي على رابط للوصول إلى تطبيق المبادرة بمجرد الضغط عليه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا