• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

أبوظبي تستضيف الاجتماع الثاني للجنة الفنية لمبادرة الإحصاءات العربية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 19 أكتوبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

تعقد اللجنة الفنية لمبادرة الإحصاءات العربية «عربستات» اجتماعها الثاني يومي الأربعاء والخميس في فندق روتانا بيتش في أبوظبي.

ويتولى صندوق النقد العربي مهمة أمانة اللجنة الفنية التي تضم في عضويتها جميع الدول العربية ممثلة بمديري الهيئات والمراكز الإحصائية في الدول العربية، وممثلين وزارات المالية والمصارف المركزية ومؤسسات النقد العربية.

يحضر الاجتماع بصفة مراقب كل من ممثلي صندوق النقد الدولي، والبنك الدولي، والبنك الإسلامي للتنمية، واللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا «الإسكوا»، ومركز الأبحاث الإحصائية والاقتصادية والاجتماعية والتدريب للدول الإسلامية، والأمانة العامة لجامعة الدول العربية، والمركز الإحصائي لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، والمعهد العربي للتدريب والبحوث الإحصائية. ويتوقع أن يزيد عدد المشاركين في هذا الحدث المهم على 60 مشاركاً.

يشتمل جدول الأعمال على عدة مواضيع للبحث، بدءاً من استعراض إنجازات برنامج عمل المبادرة خلال الفترة سبتمبر 2013 – سبتمبر 2015 وتقريراً مفصلاً حول استبيان الوضع الإحصائي في الدول العربية وما خلص إليه الاستبيان من نتائج.

ويبحث الاجتماع كذلك استراتيجية مبادرة الإحصاءات العربية «عربستات» وسبل تطويرها ومقترح برنامج عمل المبادرة للعام 2016 وإطار الأهداف المتوقع تحقيقها.

خصص جانب من الاجتماع للإحاطة بتطبيق النظام العام لنشر البيانات e-GDDSمن خلال عرضٍ يقدمه صندوق النقد الدولي.

ويركز الاجتماع كذلك على مشاركة الأعضاء في التعرف على تجارب الدول العربية في مجالات العمل الإحصائي، حيث سيشارك عدة دول في استعراض تجاربها فيما يتعلق بالاستراتيجيات الوطنية في مواجهة التحديات التي تواجه العمل الإحصائي، كذلك الإنجازات التي تحققت في تطوير سُبل العمل الإحصائي خلال السنوات الخمس الماضية، والعقبات التي تم التغلب عليها في استخدام المنهجيات الإحصائية، والخُطط المستقبلية لتطوير العمل الإحصائي.

الجلسة الختامية للاجتماع تناقش آفاق تطوير مبادرة الإحصاءات العربية «عربستات» وتوثيق التوصيات التي تم التوصل إليها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا