• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

غضب مدريدي ودهشة أوروبية

40% من ركلات جزاء «الليجا» لمصلحة برشلونة!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 19 أكتوبر 2015

محمد حامد (دبي)

تفاعلت الصحف المدريدية بغضب لافت مع حصول البارسا على 7 ركلات جزاء في 8 مباريات منذ بداية الموسم الحالي للدوري الإسباني، كان آخرها ركلتان أمام رايو فاييكانو أحرزهما نيمار في المواجهة التي شهدت تسجيله «سوبر هاتريك» قاد به الفريق الكتالوني للفوز بخماسية لهدفين.

صحيفة «ماركا» قالت، إن ريال مدريد حصل على ركلة واحدة في 8 مباريات بالليجا، أي منذ بداية الموسم الجاري، مشيرة إلى أن الفريق الأكثر حصولاً على ركلات الترجيح في الدوري الإسباني بعد البارسا كان نصيبه «ركلتين» لا أكثر.

وتابعت الصحيفة المدريدية: «برشلونة حصل على 7 ركلات جزاء طوال الموسم الماضي، وما يثير الدهشة أنه حصل في 8 مباريات منذ بداية الموسم الجاري على نفس العدد من الركلات، ويبدو أن برشلونة سوف يحقق رقماً قياسياً مع نهاية المسابقة، في استمر الحكام في احتساب ركلات جزاء له بنفس المعدل الحالي».

وواصلت الصحيفة المدريدية: «بالطبع الحظ الذي وقف مع البارسا لم يكن حاضراً في جميع الركلات، فقد سجل لاعبوه 4 وأهدروا 3، منها ركلة مهدرة من نيمار، فيما سدد ميسي 3 ركلات جزاء، اثنتان منها أهدرهما، وسجل واحدة».

من ناحيتها، كشفت صحيفة «آس» المدريدية عن إحصائية أخرى أكثر إثارة للدهشة، وهي أن برشلونة هو الفريق الوحيد في الدوريات الخمس الكبرى في أوروبا الذي حصل على 7 ركلات جزاء، والدوريات الكبرى في أوروبا هي الإسباني، والإنجليزي، والألماني، والإيطالي، والفرنسي.

وكشفت «آس» عن إحصائية مثيرة، حيث أشارت إلى أن جميع مباريات الليجا حتى منتصف المرحلة الثامنة، شهدت احتساب الحكام ل 18 ركلة جزاء لجميع الأندية، منها 7 لبرشلونة، أي بنسبة تقترب من 40%.

وعلى الرغم من تركيز الصحف المدريدية على إبراز الجوانب الرقمية والإحصائية في ركلات الجزاء التي حصل عليها البارسا في المراحل الماضية من الليجا، إلا أنها لم تتناول من قريب أو بعيد ما إذا كانت صحيحة أم تحمل شبهة مجاملة للفريق الكتالوني، خاصة أن ركلات الجزاء أصبحت من أكثر القرارات التي تثير الجدل في ملاعب العالم، وترتفع وتيرة الجدل بصورة واضحة حينما يتعلق الأمر بما يحتسبه الحكام للبارسا أو الريال.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا