• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م

وزراء دفاع سوريا وكازاخستان وتنزانيا يشيدون بالمعرض

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 20 فبراير 2007

أكد وزير الدفاع السوري العماد حسن تركماني أن معرض ''آيدكس ''2007 يعتبر من أهم المعارض الدفاعية على المستوى العالمي، وفرصة لعرض أحدث التكنولوجيا في مجال صناعة الأسلحة والتجهيزات الدفاعية العسكرية، وأشاد العماد تركماني بمستوى تنظيم المعرض، معربا عن سعادته بزيارة دولة الإمارات العربية المتحدة وما شاهده فيها من تطور وتقدم في مختلف المجالات.

من ناحيته قال وزير الدفاع الكازاخستاني دانيا أحمدوف إن معرض آيدكس يعد من أهم المعارض الدفاعية على المستوى العالمي، حيث يوفر منصة مثالية لتبادل الخبرات والمعارض وأحدث المستجدات في المجال العسكري بين مختلف دول العالم، وقال إن بلاده تشارك في المعرض بوفد كبير يضم مختلف التخصصات العسكرية والدفاعية والأمنية.

وأعرب عن أمله في توسيع مجالات التعاون بين بلاده ودولة الإمارات، خصوصا مجالات التعليم والتدريب العسكري، كما أشاد وزير الدفاع التنزاني جمعة كبيوس بمعرض آيدكس ،2007 خصوصا من حيث التنظيم والإقبال الكبير من قبل العارضين والزوار.

وأعرب الوزير التنزاني عن شكره لدولة الإمارات على دعوته للمشاركة في المعرض الذي يعتبر من أفضل المعارض الدفاعية في العالم، وأضاف أن أهم ما يميز المعرض هو العروض العسكرية الحية التى قامت بها عدد من الشركات المشاركة أمس الأول، وقال إنه زار الأجنحة الوطنية الإماراتية مثل جناح جامعة الإمارات وشركة بناء السفن، معربا عن إعجابه بما شاهده.

وأكد رئيس الوكالة الفيدرالية للتعاون التقني والعسكري في روسيا ميخائيل دميترييف أن معرض آيدكس يعتبر أحد أهم معارض المعدات الدفاعية في العالم، والأكبر من نوعه في الشرق الأوسط، وقال إن روسيا شاركت في جميع دورات معرض ''آيدكس''، اعتبارا من المعرض الأول في سنة ،1993 وأن أكثر من 40 شركة ومؤسسة روسية تعرض في آيدكس 2007 ما تم إنجازه في مجال الصناعات الدفاعية الوطنية في جناح تبلغ مساحته العامة نحو 750 مترا مربعا، يتضمن أكثر من 500 معروض من مختلف أنواع المعدات الدفاعية ومزدوجة الاستخدام في شكل معدات حية ونماذج وموديلات.

وأشار إلى أن الجناح يتضمن أقسام القوات البرية وسلاح الصواريخ والمدفعية والأسلحة الخفيفة ومجموعات الدفاع الجوي ووسائل الاستطلاع الراداري والطائرات العمودية والقوات البحرية وغيرها من مختلف التقنيات العسكرية الحديثة، وأعرب عن أمله في أن تكون مشاركة الشركات الروسية في معرض الدفاع الدولي ''آيدكس 2007 '' حافزا جديدا لتوسيع التعاون العسكري الفني بين روسيا الاتحادية ودول هذه المنطقة، مشيرا إلى أن المحادثات التي أجريت على هامش المعرض ستكون أساسا لتوقيع عقود جديدة بصدد شراء الأسلحة والمعدات العسكرية الروسية لاستخدامها في منظومات الأمن الوطنية والإقليمية للمنطقة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال