• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  11:17    أمير الكويت يقول إن خيار تخفيض الإنفاق العام أصبح حتميا        11:18    تركيا.. هناك مؤشرات على أن هجوم اسطنبول نفذه حزب العمال الكردستاني    

الأسواني: رحم الله الغيطاني بقدر ما كافح من أجل إبداعه

المثقفون المصريون ينعون صاحب «الزيني بركات»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 18 أكتوبر 2015

مهند الصباغ

خيم الحزن على القاهرة، مع إعلان وفاة الكاتب الكبير جمال الغيطاني، عن عمر يناهز 70 عاماً، في مستشفى الجلاء العسكري، بعد صراع مع المرض.

وأصدر مجلس الوزراء بياناً نعى فيه الغيطاني، جاء فيه: "بعميق الحزن والأسى، ننعي الكاتب الصحفي والروائي الكبير جمال الغيطاني، الذى وافته المنية صباح اليوم.

وتقدم المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، بخالص العزاء والمواساة إلى عائلة الفقيد، وأسرة الصحافة والأدب، داعياً الله أن يتغمده فى واسع رحمته، ويسكنه فسيح جناته.

وأكد رئيس الوزراء أن جمال الغيطاني ساهم بدور كبير في إثراء مجال المقال والقصة القصيرة والرواية، بأسلوبه الأدبي الفريد، ورؤيته الفكرية الواسعة، وما يتمتع به من عشق كبير لتراب وطنه مصر، كما ساهم الراحل في إعادة إحياء العديد من قصص التراث العربي وإخراجها في قالب أدبي متميز.

ونعى  وزير الثقافة، الكاتب حلمي النمنم، الأديب جمال الغيطاني، وقال إن وفاة الغيطاني خسارة كبيرة لأديب ومفكر وصحفي أثرى الحياة الثقافية بأعماله، فكان صاحب عدة ألقاب كان يراها محببة إلى قلبه فهو الصحفي والمراسل الحربي والروائي الحكاء الذي روى عشاقه من حكايات التاريخ.

وأضاف النمنم أن أدب جمال الغيطاني لمس وجدان القراء، وتجسيده على الشاشات من خلال عدد من الأفلام والأعمال الدرامية ساهم بشكل كبير في زيادة وعي الجمهور، مشيراً إلى أن روايات الغيطاني أبحرت في التاريخ ورصدت دهاليزه وأبعاد ما وراء الوقائع والأحداث فأصبح فهم وقراءة التاريخ من خلال أعماله الأدبية سهلاً يسيراً على عامة الناس، ولا زالت حكايات الزيني بركات وحكايات الغريب وغيرها من أعماله حية بين العامة والخاصة من أهل الفن والثقافة.

... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا