• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

شركة «أو بي إس لايف ستايل» ترصد تحول دبي لوجهة تضم أفضل العلامات العالمية

قطاع تجارة التجزئة الفاخرة مرشح للنمو رغم التحديات الاقتصادية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 12 مارس 2016

حسام عبد النبي (دبي)

يحقق قطاع تجارة التجزئة الفاخرة في دولة الإمارات خصوصاً، وفي دول مجلس التعاون الخليجي بوجه عام، نمواً وتطوراً مضطرداً خلال السنوات المقبلة رغم التحديات التي تواجه الاقتصاد العالمي وتقلبات أسعار النفط، بحسب آندي موس الرئيس التنفيذي لشركة «أو بي إس لايف ستايل»، التابعة لمجموعة «أو بي إس جروب»، والتي تتخذ من دبي مقراً لها، وتشمل عملياتها منطقة الشرق الأوسط وعدداً من الأسواق الناشئة.

وقال موس لـ«الاتحاد» إن العلامات التجارية الفاخرة تجذب جمهوراً أكبر من المستهلكين المستعدين لشراء قطعة واحدة بثمن ثلاث قطع في المتوسط، موضحاً أنه في عالم العطور الفاخرة على سبيل المثال فإن هناك مستهلكين يرون أن شراء مثل هذه المنتجات بمثابة جزء من نمط حياتهم وليس نوعاً من الترفيه، ولذا فإن إقبالهم على الشراء يكون مبنياً على تفضيلهم لعلامات تجارية بعينها.

وعن تأثير التقلبات في أسعار صرف العملات على أسواق السلع الفاخرة، وعلى إقبال المواطنين على الشراء من الخارج، أكد موس أهمية إدراك الشركات العاملة في السوق المحلي لتقلبات العملة، ومن ثم اتخاذ الإجراءات اللازمة وفقاً لذلك.

وأشار إلى أن تراجع سعر صرف اليورو أمام الدولار على سبيل المثال زاد من جاذبية التسوق في الدول التي تتعامل باليورو خاصة أن كثيراً من المستهلكين في منطقة الشرق الأوسط يشترون من الخارج نتيجة لكثرة سفرهم إلى مدن مثل لندن وباريس ونيويورك وغيرها.

وأكد موس، أن دبي أصبحت من الأماكن المميزة عالمياً لاقتناء أفضل العلامات التجارية في قطاع تجارة التجزئة الفاخرة حيث تشهد طرح علامات تجارية لم تُقدم أبداً في السوق من قبل، ومنها على سبيل المثال أنواع من العطور الراقية لا تباع حالياً إلا في محلات «هارودز لندن» والآن أصبحت متوفرة في سوق دبي عبر توزيع الشركة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا