• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

فرقاطة مصرية تزور الإمارات في رحلة تدريبية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 18 فبراير 2007

دبي - علي مرجان:

وصلت صباح أمس الفرقاطة المصرية ''سجم الظافر'' إلى ميناء راشد بدبي في زيارة تستغرق أربعة أيام تتضمن رحلة تدريبية لطلبة الفرقة الثالثة بالكلية البحرية المصرية، حيث سيزور الطلاب مقر الكلية البحرية الإماراتية والقيادة البحرية بالقوات المسلحة الإماراتية. تأتي الزيارة في إطار التعاون المستمر بين القوات البحرية بدولة الإمارات وجمهورية مصر العربية من خلال زيارات دورية متبادلة لدعم العلاقات العسكرية المتميزة بين البلدين الشقيقين وتبادل الخبرات. ويترأس الوفد المصري سعادة اللواء بحري كمال الدين محمد ناشد مدير الكلية البحرية المصرية.

كان في استقبال الوفد المصري سعادة إبراهيم حافظ القنصل العام المصري في دبي والإمارات والشمالية، والعقيد حسن المطروشي من القيادة العامة للقوات البحرية والذي أكد خلال جلسة استقبال على متن السفينة اعتزازه بالبحرية المصرية، مشيراً إلى أن كثيراً من خريجي البحرية الإماراتية تخرجوا وتدربوا في مصر. وانتهت جلسة الاستقبال بتسجيل كل منهما لكلمة تذكارية في سجل ''الفرقاطة''. وصرح سعادة إبراهيم حافظ بأن الزيارة تجسد العلاقات الممتازة التي تربط بين البلدين، مشيراً إلى أنها تأتي في ظل التعاون العسكري بين القوات البحرية المصرية وبين البحرية الإماراتية. وأشار إلى الفرقاطة المصرية تلقت الدعم الفني واللوجستي بمجرد وصولها لميناء راشد، معرباً عن شكره لسلطات ميناء راشد وللبحرية الإماراتية لجهودهما في هذا المجال.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال