• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م

الهاملي: الإعلام شريك فعال في توصيل رسالة ذوي الاحتياجات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 18 فبراير 2007

المنطقه الغربية ـ الاتحاد: ضمن فعاليات الحملة الوطنية للتعريف بالإعاقة تتواصل برامج وفعاليات الحملة الوطنية للتعريف بالإعاقة برعاية ســـمو الشيخة فاطمة بنت مبارك ''أم الإمارات'' الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية في بداية أسبوعها الثاني تحت شعار''حق لهم واجب علينا.. شارك معنا'' التي أطلقتها مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية، وتستمر على مدى أسبوعين، وتهدف الحملة إلى تعريف شرائح المجتمع بمفهوم الإعاقة وأنـوعها وأســبابها وطـــرق الوقـاية والحد منها.

وشاركت مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية ببرنامج ''شاعر المليون'' في الأمسية العاشرة التي أقيمت يوم الثلاثاء الماضي بأبوظبي والتي تعد الأروع فنياً والأقوى شعراً وذات طابع إنساني، من شعراء متميزين من ذوي الاحتياجات الخاصة.

وقال سعادة محمد محمد فاضل الهاملي نائب رئيس مجلس الإدارة والأمين العام للمؤسسة: إن مشاركة المؤسسة في ''شاعر المليون'' هي من ضمن الأفكار الوطنية التي طرحت في برامج الحملة الوطنية للتعريف بالإعاقة، حيث إن البرنامج له سمعة واسعة على مستوى الوطن العربي فارتأت المؤسسة المشاركة في البرنامج بنخبة من الشعراء من ذوي الاحتياجات الخاصة المتميزين، والهدف من هذه المشاركة هو تسليط الضوء من خلال وسائل الإعلام التي تعتبر شريكاً فعالاً في توصيل رسالة إلى المجتمع بأن لدى ذوي الاحتياجات الخاصة القدرة على الإبداع والاندماج في المجتمع وتوصيل أهداف الحملة الوطنية للتعريف بالإعاقة.

وتوجه الهاملي بالشكر للفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة على تشريفه وحضوره لهذه الأمسية التي أضفى عليها سموه بعداً إنسانياً، وتبادل سموه الحديث مع ذوي الاحتياجات الخاصة، وهذا يؤكد حرص القيادة الرشيدة في الدولة على الدعم غير المحدود وتذليل كل الصعاب أمام أبنائنا من ذوي الاحتياجات الخاصة، كما تقدم بالشكر لسعادة محمد خلف المزروعي ''المنصب'' على تسهيل جميع الإجراءات لمشاركة المؤسسة ببرنامج ''شاعر المليون''، وإلى جميع العاملين ببرنامج ''شاعر المليون''.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال