• الاثنين 10 جمادى الآخرة 1439هـ - 26 فبراير 2018م

تستقبل مشاركات الهواة بدءاً من سن السابعة

حديقة الحيوانات بالعين تستعد لإطلاق مسابقة التصوير الفوتوغرافي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 28 يناير 2013

الاتحاد (العين) - ضمن خطتها التطويرية وإسهامها في دمج فئات المجتمع في إطار أنشطتها، أعلنت حديقة الحيوانات بالعين عن إطلاق مسابقة التصوير الفوتوغرافي للسنة الثانية على التوالي. وذلك بهدف إتاحة الفرصة لعشاق الحيوانات والحياة البرية من سكان المدينة وزوارها لإظهار مهاراتهم في التصوير والتقاط الصور للحيوانات داخل الحديقة. وبذلك يمكن للمصورين المحترفين والهواة المشاركة في المسابقة التي تستمر حتى 31 مارس المقبل، تقديم طلب المشاركة الذي يتضمن 3 صور كحد أقصى. والمسابقة متاحة للأفراد من سن السابعة وما فوق، ويطلب من كل مشارك تقديم 3 صور أفقية أي بانورامية، وليست عمودية.

وتورد منى الظاهري نائب المدير العام بالإنابة لإدارة التعليم والمحافظة البيئية في حديقة الحيوانات بالعين، أن الاستجابة للمسابقة كانت مميزة في دورتها الأولى. حيث كان التفاعل واضحاً من الهواة مع روح الابتكار والإبداع التي تميزت بها صور كثيرة. وتقول إنها على ثقة بأن مشاركات الجمهور في مسابقة السنة الجارية، ستكون على المستوى نفسه. حيث سيكون بإمكانهم إخبار قصة عن حديقة الحيوانات بالعين بواسطة عدسة الكاميرا.

وتوضح الظاهري أن المسابقة تمثل فرصة متميزة للتواصل مع مجتمع الإمارات وتعريفه بجهود الحديقة في مجال حماية الحيوانات، ولاسيما الأنواع المهددة بالانقراض منها، وتوعية الجمهور تجاه أهمية الحفاظ على الحياة البرية وحمايتها في العالم بشكل عام.

وتتوافر في حديقة الحيوانات بالعين مجموعة واسعة من الحيوانات مثل الثدييات والطيور والزواحف، إضافة إلى عروض ترفيهية ممتعة مثل عرض الطيور والنباتات النادرة، ما يتيح المجال أمام المشاركين في المسابقة لإظهار أفضل ما لديهم من مهارات التصوير والتقاط أروع اللحظات للحيوانات داخل الحديقة. وستقوم لجنة تحكيم من الحديقة بإجراء تقييم شامل لاختيار أفضل 12 صورة على أن يتم عرضها في روزنامة حديقة الحيوانات بالعين لعام 2014، كما سيتم تخصيص جزء من عائدات مبيعات هذه الروزنامة لمشاريع الحديقة في مجال الحفاظ على الحيوانات المهددة بالانقراض. وسوف يتم تكريم الفائزين ومنحهم جوائز وجولات حصرية داخل الحديقة على مدار السنة.

يذكر أن تأسيس حديقة الحيوانات بالعين يعود إلى عام 1968، لتشكل وجهة عائلية ترفيهية وتعليمية بيئية في الهواء الطلق. ويستمتع زوارها من مختلف الأعمار باكتشاف الحياة البرية ضمن أجواء من الفرح والمغامرة، ومحفوفة بتجارب تعليمية حول الحفاظ على البيئة والتعرف إلى أكثر من 5000 نوع من الحيوانات. وتحتضن حديقة الحيوانات بالعين برامج مهمة للحفاظ على الحياة البرية في المناطق القاحلة حول العالم، وهي أيضا تجري أبحاثاً حول الحفاظ على الأنواع وتكاثرها وانتشارها. وتعتبر مجموعة الظباء الموجودة في الحديقة ضمن أفضل المجموعات في العالم. وتعمل الحديقة على تحويل المنطقة المحيطة إلى مؤسسة جديدة مخصصة لعرض الحياة البرية الصحراوية وتفسيرها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا