• الثلاثاء 26 ربيع الآخر 1438هـ - 24 يناير 2017م

أنجزت تقييم 420 مدرسة حكومية في الدورة الأولى

«التربية»: التعلّم الذكي ضمن معايير الاعتماد في 2015-2018

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 02 فبراير 2014

دينا جوني (دبي) ــ تبدأ إدارة الاعتماد الأكاديمي في وزارة التربية والتعليم بإدخال التعلّم الذكي، والاختبارات الوطنية، والإرشاد الطلابي ضمن معايير الاعتماد في المدارس الحكومية، مع انطلاق الدورة الثانية 2015-2018، وفقاً لنوال خالد مديرة الإدارة.

وأشارت خالد الى ان المعايير الجديدة تأتي من ضمن التطوير المستمر الذي تحرص عليه ادارة الاعتماد الاكاديمي، وبما يتوافق مع توجيهات وزارة التربية والتعليم والتحديثات التي تطرحها بما يضمن الجودة المستمر للتعليم.

وأوضحت أنه بالنسبة للإرشاد الطلابي، فإنه على المقيّمين التأكد من كيفية تطبيق المنهج الذي تمّ استحداثه العام الجاري في المدارس الحكومية، ومدى تطابقه مع نواتج التعلّم المطلوب تحقيقها، لافتة الى أن المقيمين سيعملون على التدقيق في مدى تطبيق خطة إدارة الإرشاد من ناحية استقطاب البرامج الداعمة لعملية الإرشاد الأكاديمي والمهني مثل الشركات من القطاعين الحكومي والخاص، والجامعات، وغيرها بما يساعد الطالب في الحصول على المعلومات الكافية لاختيار تخصصه الجامعي ومساره المهني.

ولفتت خالد الى أن وزير التربية عمّم العام الماضي بأن الاختبارات الوطنية ستكون سنوية، وبالتالي فإن إدارة الاعتماد ستعتبر هذا الاختبار احد أدوات قياس مستوى المدرسة. وسيأخذ المقيمون بعين الاعتبار نتائج الطلبة في الاختبار سواء تطورت أو تراجعت، ودور الكادر الإداري والتعليمي في تهيئة الطالب لخوض هذه الاختبارات وغيرها.

ورأت خالد أن مدارس الدولة ستتحول خلال سنوات قليلة، الى واحة ذكية للتعلّم، وبالتالي فإن التعلّم الذكي لابد أن يصبح معياراً أساسياً من معايير الاعتماد الاكاديمي.

وأشارت الى أن إدارة الاعتماد قد انهت اواخر العام الماضي تقييم جميع المدارس الحكومية البالغ عددها 420 مدرسة، وذلك منذ انطلاق مشروع الاعتماد في العام 2009، لافتة الى أنه خلال العام الجاري، ستعيد الادارة تقييم 21 مدرسة ممن لم ينجحوا في الحصول على الاعتماد، على ان تبدأ الدورة الجديدة العام المقبل. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض