• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

بروج تتسلم عروضاً لمشروع التوسعة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 18 فبراير 2007

حددت شركة أبوظبي للبلمرة (بروج) تاريخ الرابع من مارس المقبل كموعد نهائي للتقدم بالمناقصات التجارية لاثنين من ثلاث مجموعات عمل رئيسية للمعالجة في مشروع التوسعة في الرويس بمليارات الدولارات.

وذكرت ''ميد'' أن العقدين يغطيان مجموعتي الأعمال الخاصة بتشييد مجمع الألياف الاصطناعية ومجموعة بناء المنشآت والمرافق. وبالنسبة لعقد مجموعة أعمال المنشآت والمرافق الذي تقدر قيمته بنحو 1,2 مليار دولار ''4,4 مليار درهم'' فهناك أربع مجموعات تستعد للتقدم بمناقصاتها وهي شركة تينيكاس ريونيداس الإسبانية ومؤسسة فلور وشركة بيكتل وكلاهما أميركية بالإضافة إلى فريق مؤلف من شركة تيني مونت الإيطالية وشركة اينجنير انديا الهندية. وسوف تتضمن الأعمال إنشاء البنية التحتية الداخلية وتركيب الأجهزة ونظام الاتصالات على أن يتم منح العقد إما بشكل إجمالي أو على أسس تعويض التكلفة على أن يتقدم المنافسون بأسعارهما لكلا الخيارين.

وتتنافس شركتا فلور وتيني مونت أيضاً على مجموعة أعمال إنشاء مجمع الألياف الاصطناعية التي تتضمن تشييد وحدتين للبولي بروبلين بسعة إجمالية تبلغ 800 ألف طن سنوياً بالإضافة إلى مصنع متكامل للبوليثيلين بسعة 540 ألف طن سنوياً. وسوف تستخدم هذه الوحدات الثلاث تكنولوجيا بورستار التي طورتها شركة بوريليس في فيينا الشركة الأجنبية التي تمتلك أسهماً في بروج. ومن المنتظر أيضاً أن تتقدم الشركات بمناقصاتها عما قريب على وحدة تحويل الألياف الاصطناعية بسعة 750 ألف طن سنوياً التي سوف تستقطب أكبر المنافسين المحتملين في العالم من أمثال مؤسسة تويو الهندسية في اليابان وشركة لارسن آند تاويرو الهندية وشركة وايليم للصناعة وشركة سامسونج الهندسية وكلاهما من كوريا الجنوبية بالإضافة الى شركة ايه بي بي لاموس جلوبال الأميركية التي تعمل أيضاً كمقاول في أعمال الهندسة والتصاميم الابتدائية.

إلى ذلك، فازت شركة دوسال في دبي بالعقد الرئيسي في مرحلة التوسع الثالثة لمشروع محطة مناولة الكبريت في أبوظبي. وذكرت ''ميد'' أن المشروع تنفذه شركة تكرير أبوظبي (تكرير) لمناولة الكميات الإضافية من الكبريت المنتج من قبل صناعة النفط والغاز المحلية.

وبمجرد إنجازه في النصف الثاني من العام 2009 فإن سعة مناولة الكبريت الحالية سوف تقفز إلى حوالي 10 آلاف طن يومياً من مستوى 7650 طناً يومياً الآن. أما العقد الذي فازت به دوسال فيغطي أعمال الهندسة والشراء والإنشاء لوحدتين لمعالجة حبيبات الكبريت بسعة إجمالية قدرها 1100 طن سنوياً وتشييد مستودعات لتخزين السوائل والمواد الصلبة بسعة 11000 طن سنوياً. وكانت مجموعة واحدة أخرى المحلية/الأميركية الجابر لخدمات الطاقة وواشنطن جروب انترناشيونال قد نافست على العقد الذي يستغرق إنجازه 32 شهراً.

وتخطط تكرير لمنح عقد ثان يغطي أعمال المشروع البحري حيث تعتبر شركة دريدجينج انترناشيونال الهولندية أحد أقوى المرشحين للفوز بالعقد الذي سيغطي أعمال حفر واسترداد 4 ملايين متر مكعب من الأوحال البحرية وتشييد مرسى للتحميل بطول 300 متر بالإضافة إلى منصة للتصدير.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال