• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

محمد بن زايد: القوات المسلحة في الخليج تساهم في تحقيق استقرار المنطقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 18 فبراير 2007

أكد الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة أن القوات المسلحة في دول الخليج العربية أسهمت وما زالت تسهم في تحقيق استقرار هذه المنطقة وأمنها وأنها كانت على الدوام جزءاً رئيسياً من عملية بناء الدولة الحديثة القادرة على تلبية احتياجات مواطنيها وتحقيق التنمية المنشودة بمختلف المجالات.

وقال سموه: إن خطط وطموحات الاستمرار بالتطور بأداء هذه القوات لتأدية وظائفها الأمنية والتنموية على السواء تمضي إلى الأمام بنجاح مضطرد ووفق رؤى مدركة للمتغيرات العالمية الأمنية والسياسية والاقتصادية المختلفة ولمتطلبات العبور إلى المستقبل وقطع مراحل نوعية جديدة ومختلفة في مسيرة النهوض.

وأضاف سموه في تصريح لوكالة أنباء الإمارات أنّ الناظر إلى مسيرة النمو الاقتصادي والاجتماعي في دول المنطقة ومختلف المشاريع المتصلة بهذه المسيرة يلاحظ حرص حكوماتها على الانتقال إلى موقع يؤهلها للإسهام بشكل متزايد في إنتاج ما تستهلكه وتحتاجه والوصول إلى مرحلتي الإنتاج والتصدير وعدم الاكتفاء بموقع المستهلك لما ينتجه الآخرون.

وأكد سموه الحرص على التنمية البشرية وإطلاق العديد من المشاريع التجارية والصناعية التي من شأنها أن توفر في هذه المرحلة لدول المنطقة حرية الاختيار الأكبر والوصول إلى الشروط الأفضل في حصولها على أي منتجات تحتاجها من الخارج سواء كانت في المجال الدفاعي أو المدني أو الصناعي ووفق مصلحة هذه الدول الذاتية واحتياجاتها قبل أي اعتبارات أخرى على أن يأتي ذلك وفق آلية وتصور يساعدان على التحوّل من موقع المستهلك والمشتري إلى الإنتاج والتصدير عبر نقل عمليات الإنتاج والتكنولوجيا للمنطقة وصولاً إلى مرحلة الإنتاج الذاتي للتكنولوجيا وللصناعات والمنتجات المختلفة.

وقال الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان إن انعقاد معرض ''آيدكس ''2007 في دورته الثامنة هو تجسيد للنجاح في هذه الرؤية حيث تحوّل المعرض إلى مناسبة دورية هي الأكبر من نوعها في المنطقة حيث أصبح عشرات الآلاف من المسؤولين والخبراء والمعنيين والمهتمين بقطاعات الدفاع المتعددة من دول العالم على موعد كل عامين في أبوظبي للنقاش والتباحث في متغيرات البيئة الأمنية وأنواع التحديات والتهديدات الجديدة وسبل مواجهتها وإبرام الاتفاقيات وإطلاق المشاريع المختلفة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال