• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  05:39    وفاة مواطنة وإصابة زوجها وابنها في حريق برأس الخيمة     

«نزهة» ظريف وكيري تستفز المحافظين الإيرانيين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 27 يناير 2015

ستاركريم (طهران)

اشعلت «النزهة» الثنائية بين وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف ونظيره الأميركي جون كيري، الأجواء في إيران خاصة في ظل دفاع مستمر للرئيس حسن روحاني عن وزير خارجيته أمام المحافظين في المواقع العليا للبلاد.

وأعلنت مصادر مقربة من الحكومة أن روحاني دافع وبشكل عنيف أمام انتقادات أحد المحافظين في جلسة المجلس الأعلي للثورة الثقافية في إيران، وأدى ذلك إلى تشنج في أجواء الجلسة، مما دفع الرئيس إلى تركها.

وأضافت مصادر حضرت الجلسة ورفضت الكشف عن أسمائها، أن أحد المحافظين انتقد سلوك ظريف و»النزهة التي قام بها مع كيري في أرصفة جنيف» مؤخرا. وقالت إن الرئيس رد على ذلك الشخص بعصبية وانفعال، ووصف انتقاداته بـ»المبتذلة والجاهلة»، وحصل تبادل اتهامات في الجلسة التي غادرها روحاني غاضبا.

في السياق ذاته خاطب رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام هاشمي رافسنجاني، وزير الخارجية ظريف بالقول «إن قلب الأمة معك، وجهودك الرائعة سيخلدها التاريخ»، بينما يسعى المحافظون إلى استجواب وزير الخارجية في الأسبوع المقبل.

ووقع 21 نائبا علي وثيقة استجواب لظريف بسبب قضية «النزهة مع كيري»، إضافة إلى زيارته لباريس. وأكد النائب المحافظ كريمي قدوسي أمس، أن هناك قضيتين «الأولى تتعلق بنزهة ظريف مع كيري، والثانية تتعلق بزيارة ظريف إلى باريس، بينما كان العالم الإسلامي مشتعلا بسبب الإساءة التي وجهتها باريس للرسول».

وفي الشأن النووي أكد رئيس مجلس الشورى الإيراني (البرلمان) أن بلاده ستواصل المفاوضات النوویة کما فی السابق، مع الحفاظ علی المبادئ والمعاییر المنطقیة. وقال خلال لقائه أمس وزیرة خارجیة کرواتیا فیسنا بوسیتش إن ما يطرحه الغرب من حجج خاوية تعيق التوصل إلى اتفاق نهائي.

وتأتي تلك التطورات بينما تستعد إيران لإجراء أكبر الانتخابات خلال هذا العام، حيث بقي 30 يوما على انتخاب مجلس الخبراء، فيما تتهيأ الأحزاب لإجراء انتخابات البرلمان بعد 3 أشهر.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا