• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

أميركا تضع اختبارات جديدة لطالبي الحصول على الجنسية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 17 فبراير 2007

واشنطن - رويترز: أعلنت حكومة الولايات المتحدة أن الراغبين في الحصول على الجنسية الأميركية سيخضعون لاختبارات جديدة أكثر دقة لاستيضاح مفاهيمهم عن الديمقراطية وحقوق الانسان، بدأ المسؤولون المعنيون تطبيقها اعتبارا من أمس الأول في ثماني مدن أميركية وستطبق على مراحل في مدن أخرى.

وقالت مديرة الاتصالات الإقليمية في إدارة الجنسية والجوازات الأميركية ماريا ايلينا جارسيا ابسون إن الاختبارات المعدلة تتضمن ثلاثة أجزاء الاول في القضايا المدنية والثاني والثالث في القراءة والكتابة. في مجال القضايا المدنية يمكن ان يطلب من المتقدم بطلب الحصول على الجنسية شرح معنى حرية الديانة وأسباب قيام الحكم في الولايات المتحدة على ثلاثة أسس. وقالت ''إن الاختبارات السابقة كانت تركز على حفظ الحقائق والأرقام وفي الوقت الراهن، يحفظ الناس الاختبار ولا يفهمون حقا معنى أن تكون مواطنا أميركيا. فالقضية ليست جعل الاختبار أكثر صعوبة بل جعله ذا معنى''.

وفي العام الماضي حصل نحو 700 ألف شخص على الجنسية الأميركية، فيما حصل نحو أكثر من مليون شخص على حق الإقامة الدائمة في الولايات المتحدة.