• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

سيف القبيسي يرد الاعتبار للشعر الغنائي الفصيح

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 27 يناير 2015

لكبيرة التونسي (أبوظبي)

لكبيرة التونسي (أبوظبي)

يقول المطرب والملحن الإماراتي سيف القبيسي إنه يرفض الاستخفاف بأذن المتلقي، مؤكداً أنه يغني ويعشق تلحين الأغاني الراقية المعبرة والهادفة، لافتاً إلى أن ما يروج في الإمارات من أغان ليست بلهجة إماراتية 100٪، إنما هي خليط من اللهجات في الخليج، موضحاً: «عندما أريد تلحين قصيدة ما أقدرها وأعطيها حقها وأحترم كل كلمة فيها، كما أحب أن تكون هناك بصمة وهوية لكل مقطوعة، أحب تلحين كل الألوان وأغنيها أيضاً بصوتي، لكن أرفض غناء اللون العاطفي، وأترك المجال لغيري للقيام بذلك، أغني القصائد الفصحى، وأرغب بشدة برد الاعتبار لهذا اللون، وما يروج في الإمارات من أغاني هو نابع من نظام الشلّات، وليس من نظام الونة أو التغرودة المعروفة، كما أنني أرفض المبالغة في التطوير في هذا المجال للحفاظ على أصالته.

ويعتب القبيسي على بعض الناس الذي شككوا في بعض ألحانه ويرد عليهم بقوله: «أحب أن أقدم أشياء جديدة على طراز القديم الرزين، وعندما قدمت بعض الألحان التي أبهرت الجمهور شكك البعض في ألحاني، وهنا أقول إن كل ألحاني موثقة بوزارة الاقتصاد في أبوظبي، كما أنني أحظى بثقة العديد من الشعراء الكبار الذين أتعامل معهم، مثل أحمد بن علي الكندي، وزايد المنهالي، ونهيمان بن خليفة القبيسي، كما تعاملت مع الفنان طارق المنهالي، كما قدمت أغنية «يارفعة المقام» وهي من كلماتي وتلحيني وغنائي على تليفزيون بينونة، وحظيت بإعجاب الجمهور.

ويوضح الفنان سيف القبيسي أنه يتوجب على الفنان أن يكون واثقاً من نفسه وصبورا لتحقيق ما يصبو إليه، مؤكداً أن البداية ليست دائماً سهلة، لافتاً إلى أن بعض القنوات والجهات تتبنى الفنانين المشهورين، بينما لا تعطي فرصة للشباب الصاعد رغم ما يتمتع به من موهبة وحس فني.

وقد عشق القبيسي آلة العود عندما كان في التاسعة من عمره، حتى تعلم وصقل موهبته في العزف، وورث الأذن الموسيقية والتذوق من جده الذي كان يتقن فن التغرودة وفن الونة الإماراتي، وعندما بلغ 18 سنة لحن القصيدة الأولى.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا