• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

خلال 18 شهراً

الجريمة الإلكترونية تتصدر ضبطيات «تحريات» أبوظبي بنسبة 73%

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 17 أكتوبر 2015

Mohamed Ould Sidi

محمد الأمين (أبوظبي)

بلغت نسبة ضبطيات الجرائم الإلكترونية، 73% من الإجمالي الكلي لعدد ضبطيات الجرائم التي تعاملت معها إدارة التحريات والمباحث الجنائية بشرطة أبوظبي، خلال العام الماضي والأشهر الستة الأولى من العام الجاري، أي في غضون 18 شهراً، بحسب المقدم طاهر الظاهري، رئيس قسم الجريمة المنظمة في إدارة التحريات والمباحث الجنائية بشرطة أبوظبي.

وأكد الظاهري لـ «الاتحاد» أن الرجال، الفئة الأكثر عرضة للاحتيال الإلكتروني، وبلغت بنسبتهم 57% من إجمالي ضبطيات الجرائم التي تعامل معها قسم الجريمة المنظمة في إدارة التحريات والمباحث الجنائية بشرطة أبوظبي.

وأشار إلى أن أبرز هذه القضايا، ضبط قسم الجريمة المنظمة في إدارة التحريات والمباحث الجنائية بشرطة أبوظبي، محتالاً إلكترونياً «آسيوي الجنسية»، اشترى منتجات بقيمة 300 ألف درهم، بعد استيلائه على أميال تذاكر سفر ممنوحة لعملاء من إحدى شركات الطيران، مستغلاً أحد برامج الشراء عبر «الإنترنت»، تتيح صرف أميال إضافية مكتسبة وتحويلها إلى عملة نقدية.

وشدد على أن شرطة أبوظبي للجريمة الإلكترونية، تتصدّى بطرق وتقنيات متطورة لمكافحة هذه الآفة المجتمعية، منها تسيير دوريات إلكترونية تجوب فضاء الإنترنت لحجب المواقع والإعلانات المشبوهة في الاحتيال والتضليل، بالتنسيق مع الجهات المختصة، لكن تبقى معضلة مكافحة الجرائم الإلكترونية التي ترتكب من الخارج، وتمتد آثارها إلى داخل الدولة، حيث تواجهنا تحديات في عمليات البحث والتحرّي، ونعمل على السيطرة عليها من خلال التعاون المشترك مع «الإنتربول» الدولي، وأجهزة الأمن في مختلف الدول للحد من مخاطرها.

كما تعمل إدارة التحريات والمباحث الجنائية على تأهيل وتدريب الضباط والأفراد العاملين في مجال مكافحة الجريمة الإلكترونية بشكل منتظم ومستمر، سواء أكان ذلك بالتدريب الداخلي أم الخارجي، وحضور الدورات والمؤتمرات ذات الصلة لتنمية الخبرات والمهارات ومواكبة المستجدات بتطبيق الممارسات العالمية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض