• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

طالب ينجز مشروعا باليابان لتصميم روبوت يحاكي حركة النمل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 16 فبراير 2007

رأس الخيمة - مريم الشميلي:

أنجز الطالب عادل عدنان القدومي من كلية الهندسة وعلوم الحاسب الآلي بجامعة ''الاتحاد'' برأس الخيمة خلال ابتعاثه الى اليابان مشروعاً بحثياً يتمثل في عمل ''روبوت آلي'' يحاكي النملة في تحركاتها ووظائفها.

ويأتي تنفيذ المشروع من خلال اتفاقية التعاون الأكاديمي المبرم بين جامعة الاتحاد وجامعة فوكي اليابانية والتي يتم من خلالها إرسال عدد من طلبة الجامعة سنوياً الى اليابان لإنهاء مشاريع تخرجهم البحثية هناك.

ومن خلال ذلك قدم الطالب عادل مشروعاً حول كيفية تصميم روبوت صغير يحوي خصائص النملة نفسها ويقوم بوظائفها بحيث يمكن تسميته بـ''روبوت النملة'' الذي يمتاز باحتوائه على حساسات للرائحة ''رائحة حمض الفيرومونيك المميزة للنمل''، بالإضافة الى احتوائه على حساسات للحركة لتمكينه من تغيير الاتجاه عند الضرورة. وقام الطالب بتزويد الجهاز بحساسات ''ليزر سفلية'' لتمكينه من قراءة معالم الأرض وتمييز الطريق ومعرفته.

واستخدم في المشروع ''شريحة'' لتعمل كعقل للروبوت وبرمجتها بما يحتاج إليه من معلومات لمحاكاة طبيعة النملة، بالإضافة إلى ذلك يتمكن الجهاز الآلي من محاكاة باقي الروبوتات والتفاهم معها، والذهاب كمجموعة للبحث عن غذاء واحتساب كميته وتحديد عدد الروبوتات اللازمة لحمله والعودة الى المنزل.

وقال الطالب: ان أهمية المشروع تكمن في محاولة التعرف إلى أسرار الطبيعة ومحاكاتها آلياً للوقوف أمام بعض النقاط التي عجز العلم عن إيجاد حلول لها، حيث يمكننا في المستقبل محاولة محاكاة بعض الأعضاء البشرية الحساسة كالعين أو الأذن علمياً.

وأشار الطالب إلى أن فترة البعثة استمرت سنة كاملة اكتسب خلالها العديد من الخبرات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال