• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م
  08:14    الشرطة تطلق النار على رجل يحمل سكينا في مطار "امستردام شيبول"    

هيلاري تحذر بوش من مهاجمة إيران دون موافقة الكونجرس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 16 فبراير 2007

واشنطن، طهران-وكالات الأنباء: حذرت عضو مجلس الشيوخ الأميركي هيلاري كلينتون أمس إدارة الرئيس جورج بوش من شن اي هجوم عسكري على ايران من دون موافقة علنية من الكونجرس، وقالت السناتور المرشحة للحصول على تأييد الحزب الديمقراطي لترشيحها للانتخابات الرئاسية عام 2008: ''اذا اعتقدت الادارة ان القرار البرلماني عام 2002 الذي أجاز استعمال القوة في العراق هو شيك على بياض لاستعمال القوة بدون موافقة الكونجرس سيكون خطأ تاريخياً''، واضافت ''لا يجوز كذلك ان يفكر الرئيس بالقرار الذي صدر عام 2001 وأجاز استعمال القوة بعد اعتداءات 11 ستبمبر باية طريقة كان لاستعمال القوة ضد ايران''. موضحة أنه في حال فكرت الادارة بأن أي عمل ضد ايران امر ضروري فيجب ان يعود الرئيس الى الكونجرس للحصول على موافقته''.

وفي المقابل، أعلن رئيس مجلس تشخيص مصلحة النظام الايراني الرئيس الأسبق هاشمي رفسنجاني ان طهران على استعداد لإزالة العقبات من امام الحوار مع الولايات المتحدة شرط ان تتحلى واشنطن بحسن النية، وأضاف امام طلاب في مدينة مشهد ''اذا اظهرت الولايات المتحدة حسن نيتها حيال إيران فإننا سنزيل العقبات للمباشرة بمحادثات''. مشيراً الى ان العقبة الرئيسية أمام استئناف العلاقات هي تصرف اميركا المتسلط والمتعنت حيال الدول الأخرى.وقطعت العلاقات بين واشنطن وطهران عام 1980 اثر عملية احتجاز الرهائن في السفارة الأميركية بالعاصمة الإيرانية. لكن بوش رفض مجدداً إجراء اية محادثات مباشرة مع إيران في الوقت الحالي الا انه قال إنه قد يفكر في اجراء مثل هذه المحادثات في المستقبل اذا اعتقدت إدارته انه يمكن ان تحرز نجاحاً في تحقيق الأهداف الأميركية الرئيسية لكنها لا تعتقد انه بإمكانها تحقيق النجاح في الوقت الحاضر''.