• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م

اعتصام في دمشق تضامناً مع الأسرى

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 16 فبراير 2007

دمشق - د ب أ :نظم نحو 200 سوري اعتصاما امس أمام مقر الأمم المتحدة بالعاصمة دمشق للتنديد بما أسموه ''سياسة الكيل بمكيالين'' التي يتبعها مجلس الامن الدولي في تطبيق قراراته وذلك بإبقاء إسرائيل فوق القانون الدولي واستثنائها من تطبيق قراراته.

والمعتصمون من أهالي محافظة القنيطرة التي استعادت سوريا جزءا منها من إسرائيل خلال حرب 1973 .وسلم محافظ القنيطرة نواف الفارس رسالة إلى علي الزعتري ممثل الامم المتحدة بدمشق ليقوم بتسليمها إلى الامين العام للامم المتحدة.وجاء في الرسالة: ''إن أهالي محافظة القنيطرة يستنكرون بشدة سياسة الكيل بمكيالين التي تتبعها الادارة الاميركية المهيمنة على مجلس الامن في تعاملها مع القرارات الدولية الصادرة وذلك بتنفيذها بصورة انتقائية''.وطالبت الرسالة الامم المتحدة بالتدخل لدى إسرائيل للافراج عن 17 أسيرا سوريا في السجون الاسرائيلية مضى على اعتقال بعضهم أكثر من 21 عاما.