• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

خمسان: المليح والرولي لم يعتديا على الحكم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 16 فبراير 2007

سيد عثمان:

رفض نادي دبا الفجيرة اتهام الحكم عبدالله العاجل باعتداء لاعبيْ الفريق الأول لكرة القدم علي مليح وجاسم الرولي عليه، وذلك في التقرير الذي رفعه بعد مباراة الفريق مع الحمرية بدوري الدرجة الثانية، وهو الأمر الذي تسبب في صدور قرار من لجنة المسابقات بإيقاف اللاعبيْن 3 مباريات وغرامة 9 آلاف درهم، بواقع 3 آلاف درهم لكل من اللاعبين ومثلها للنادي.

وقال عبيد خميس خمسان أمين السر العام للنادي: لقد كنت شاهداً وحاضراً للمباراة التي انتهت بتعادل الفريقين سلبياً في الأسبوع الثامن عشر، فلم يحدث أن اللاعبين اندفعا بالجسم والأيدي نحو الحكم - حسبما ذكر في تقريره -، والذي حدث أن جاسم الرولي عاتبه قائلاً حرام عليك الظلم هذا ألم تشاهد ضربة الجزاء.

وأضاف ابن خمسان إننا نحترم كل حكامنا وقراراتهم ولا نقبل أي تدخل من أي لاعب، ونطالب الجميع بالالتزام بالسلوك التربوي والأخلاق الحميدة، ولكن للأسف جاءت القرارات أقسى مما نتوقع، خاصة أن اللاعب عاد واعتذر للاعب عما بدر منه، وكان مبرر الغضب للاعبينا بغض النظر عن ضربة الجزاء أن لاعبنا خلال المباراة أصيب بكسر بالأنف بسبب العنف والخشونة وتم نقله بسيارة الإسعاف لمستشفى خورفكان وأجريت له عملية جراحية، وللأسف لم يحصل اللاعب الذي اعتدى على أي إنذار.

واختتم بن خمسان كلامه قائلاً لا ندري لمن نتظلم ضد هذا الظلم، ونحن إذا انتقدنا الحكام قامت ثائرتهم، مع العلم أننا نحترمهم ونقدرهم ونعرف أنه لا يوجد شخص معصوم من الخطأ والكمال لله وحده، ولكنني أردت تفسير ما حدث وتوضيح الأمور ووضع النقاط فوق الحروف.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال