• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

شافيز يتهم أميركا بالتآمر اقتصادياً على بلاده

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 16 فبراير 2007

كاراكاس - د ب أ: اتهم الرئيس الفنزويلي هوجو شافيز اول أمس الولايات المتحدة بالتآمر لالحاق الضرر باقتصاد فنزويلا وذلك بعد أن وجهت وزيرة الخارجية الاميركية كونداليزا رايس اتهاما مماثلا له.

وقال شافيز: ''كونداليزا عادت من جديد لتنتقص من قدري وقالت إنني أدمر اقتصاد البلد-هذا يظهر أن هناك مخططا اقتصاديا الان ضد فنزويلا.'' وكانت رايس قد قالت الاسبوع الماضي إن شافيز يدمر اقتصاد بلاده ومؤسساتها الديمقراطية في واحدة من أقوى تصريحاتها حتى الان بحق الزعيم الفنزويلي.

وقالت رايس خلال جلسة استماع للجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب إن ''هناك اعتداء على الديمقراطية في فنزويلا وأعتقد أن هناك قضايا ذات شأن تتعلق بحقوق الانسان في فنزويلا. اعتقد حقيقة أن رئيس فنزويلا يدمر بلاده اقتصاديا وسياسيا.'' ووصف شافيز تصريحات رايس بأنها أحدث هجوم ''إمبريالي'' من دولة ''محبطة'' مضيفا أنه بإمكان الولايات المتحدة أن تتوقف عن شراء النفط الفنزويلي إذا ما شعرت أنها اكتفت بقوة.

و قال الرئيس الفنزويلي هوجو شافيز اول امس ان الولايات المتحدة لها حرية التوقف عن شراء النفط من رابع اكبر مورد لها وسط تزايد التوترات السياسية بين كراكاس وواشنطن. وقال شافيز اثناء كلمة امام حشد من المتقاعدين ''اذا لم يكونوا يريدون شراء نفطنا يمكنهم ابلاغنا ولن نبيع النفط اليهم. '' واضاف ''انهم اكبر مستهلك على سطح الارض. وليس ذلك خطأنا. '' وهدد شافيز مرارا بقطع مبيعات النفط الى الولايات المتحدة اذا تحركت واشنطن ضده.

وجاءت تصريحاته ردا على جهود الحكومة الاميركية لتقليص اعتمادها على النفط الاجنبي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال