• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

دعت السيدات والفتيات إلى الالتزام بالفحوصات المبكرة

«هيئة الصحة»: سرطان الثدي الأكثر انتشاراً بين النساء بأبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 16 أكتوبر 2015

أحمد عبدالعزيز

أحمد عبدالعزيز (أبوظبي)

كشفت هيئة الصحة أبوظبي عن أن أمراض السرطان تتسبب في 45٪ من وفيات النساء و55٪ من وفيات الرجال، مشيرة إلى أن سرطان الثدي هو الأكثر انتشاراً بين الإناث في إمارة أبوظبي، داعية السيدات والفتيات إلى أهمية الالتزام بالفحوصات المبكرة التي يمكن إجراؤها، حيث إن الكشف المبكر يسهم في العلاج، وزيادة نسب الشفاء في حال وجود أورام سرطانية بالثديين.

وأكدت الهيئة أن السرطان يعتبر أحد التحديات الصحية العالمية التي ينتج عنها مضاعفات يمكن الوقاية منها، مشيرة إلى أن سرطان الرئة والدم والثدي والقولون والكبد، تعتبر من أكثر أنواع السرطان التي تسبب الوفاة بين الجنسين في إمارة أبوظبي، لافتة إلى أنه وفقاً لإحصائيات عالمية، فإن ثلث أنواع السرطان يمكن الوقاية منها، وثلث آخر يمكن علاجه، إن تم الكشف عنه مبكراً.

وأفادت بأن الفحص المبكر لسرطان الثدي يمكن أن يزيد من فعالية العلاج، حيث إن الاكتشاف المبكر لسرطان الثدي يسهم في العلاج المبكر الذي يعد أفضل الطرق المتاحة لتقليل عدد الوفيات، وزيادة عدد الناجيات من المصابات بالمرض كلما تم اكتشاف المرض مبكراً كلما زادت فرص النجاة وتجنب العلاج القاسي.

وحذرت من أنه في حال إصابة الأم أو الأخت أو الجدة بسرطان الثدي، فإن الفتيات أو السيدات الأخريات في الأسرة، يمكن أيضاً أن يكونوا معرضات للإصابة، داعية إلى إمكانية حجز مواعيد الفحوصات الوقائية للسرطان، من خلال الموقع الإلكتروني «www.haad.ae/‏‏simplycheck» الموجود على صفحة هيئة الصحة أبوظبي.

طرق الفحص: ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض