• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

الظفرة والوصل.. «الصحوة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 11 مارس 2016

علي الزعابي (أبوظبي)

يلتقي الظفرة والوصل في لقاء لا يقبل القسمة على اثنين، يسعى من خلاله الفريقان لحصد النقاط الثلاث، من أجل تعزيز موقعهما وهما يمران بحالة من الصحوة واليقظة حيث يسعى «فارس الغربية» مواصلة انتفاضته بعد الفوز في آخر 3 مباريات، والاستمرار في حصد النقاط، بعد القفز إلى المركز العاشر برصيد 23 نقطة، والاقتراب من المنطقة الدافئة في منتصف جدول الترتيب. وفي المقابل يعول «الفهود» على وجوده في المركز الثالث للمرة الأولى هذا الموسم، بعد أن جمع 34 نقطة، ويتشبت به رغبة منه في المشاركة «الآسيوية». ويعمل الظفرة على رد دين مباراة الذهاب، بعد خسارته بثلاثية أمام الوصل، خصوصاً بعد التغييرات الكبيرة التي أجراها في فترة الانتقالات الشتوية، وغيرت من صورة الفريق، خصوصاً على مستوى الأجانب بعد استبدال ثلاثة منهم، هم المهاجم عمر خريبين، ولاعب الوسط عادل هرماش، والمدافع عصام العدوة. ويدرك الفريقان تماماً صعوبة الحفاظ على ترتيبهما، نظراً للتقارب الشديد مع المنافسين، حيث يبتعد «الإمبراطور» عن النصر بفارق نقطة عن «العميد» الرابع، ونقطتين عن الوحدة الخامس، فيما يبتعد الظفرة عن دبا الفجيرة المركز الحادي عشر بفارق نقطة، والإمارات المركز الثاني عشر بفارق نقطتين، ولهذا فإن الفريقين يقاتلان من أجل حصد النقاط الكاملة.

ويواجه الوصل صعوبات كبيرة خلال اللقاء، متمثلة في الغيابات التي يعاني منها على مستوى جميع الخطوط، بداية من المدافع حسن أمين وعبدالله صالح، مروراً بأحمد الشامسي ومحمد جمال وعبدالله كاظم، فيما يعيش الظفرة فترة متميزة على مستوى الجاهزية البدنية، ويغيب عنه خليل عبدالله بسبب الإيقاف.

لاعبو الأهلي رجال.. والحسم في الملعب! كوزمين:

دبي (الاتحاد)

اعتبر الروماني أولاريو كوزمين مدرب الأهلي أن مواجهة الشباب لها طابع خاص، تضاف إلى صعوبة المباريات التي تتسم بها مواجهات «الفرسان» في هذه المرحلة من المسابقة، علاوة على أن المنافس له قدرات متميزة، ويمر حالياً بأفضل حالاته الفنية، وهو ما يفرض على لاعبي الأهلي أن يكونوا في قمة تركيزهم وانتباههم، من أجل تحقيق الفوز، ومواصلة التربع على الصدارة، في سبيل إحراز اللقب. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا