• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

فشل معرضه الأول زاده إصراراً على النجاح

عبدالعزيز الحماد.. ممثل ومؤلف بدرجة فنان تشكيلي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 16 أكتوبر 2015

سعيد ياسين(القاهرة)

عبدالعزيز الحماد.. من فناني السعودية الكبار الذين اسهموا بقوة وتأثير كبير في الفن السعودي، وهو أحد المؤسسين الذين كافحوا على مدار عقود طويلة، من أجل الفن، ولم يقتصر نشاطه على التمثيل فقط، بل قام أيضاً بالتأليف، إلى جانب ممارسته الفن التشكيلي وإقامة العديد من المعارض.

ولد الحماد 7 يوليو 1946، وتخرج في معهد إعداد المعلمين الابتدائي بالرياض 1962، وعمل في التدريس، ثم التحق بمعهد التربية الفنية 1963 وتخرج منه 1967، وأثناء دراسته في المعهد، كان يمثل في المسرح مع زملائه ومن بينهم الممثل محمد الطويان، وفي 1968 مثل في أول مسلسل تليفزيوني من تأليفه وهو «الوجه الآخر»، وفي 1969 شارك في مسلسل «عمارة العجائب» مع عدد من الممثلين السعوديين، وفي 1970 شارك لأول مرة في الإذاعة بمسلسل من تأليفه، وانهالت عليه العروض بعد ذلك فشارك في مسلسلات «المهند» 1970، و«العباقرة الثلاثة» 1971، و«أحلام سعيدة» و«حكاية مثل» 1972، و«غداً تشرق الشمس» و«أيام لا تنسى» 1974.

وقدم بعد ذلك أكثر من 30 مسلسلاً منها «الوهم» و«نوادر العرب» و«شقة الحرية» و«خليك معي» و«شؤون عائلية» و«أساطير شعبية» و«ولا في الأحلام» و«أبجد هوز» و«تحت الشمس» و«شكراً يا»، و«طاش ما طاش» في 14 جزءاً، وكان يعتز بهذا العمل، لأنه يحمل رسالة اجتماعية، وأبرز كافة المشاكل التي يجدها أيّ مواطن عربي، وهو ما منح العمل قدرة على الوصول لقلوب جميع المشاهدين.كما شارك في بطولة عدد من المسلسلات الإذاعية، من بينها «سحابة صيف» و«المهمة الأخيرة» و«متحف بلا رواد»، كما ألف مسلسلين، هما الجزء الأول والجزء الثاني من «خلك معي» و«الوجه الآخر».

فن تشكيلي

وفي موازاة ذلك، كان من أوائل الفنانين التشكيليين المسافرين إلى أميركا لدراسة الفن التشكيلي، وبعد عودته أقام معرضه الأول في منتصف الستينيات من القرن الماضي في المنطقة الشرقية، ولم يؤثر في عزيمته عدم حضور الجمهور للمعرض، بل زاده إصراراً على مهمته في غرس محبة الفنون لدى المتلقين، وأقام معرضه التشكيلي الثاني في الرياض، وكان الإقبال أكبر، الأمر الذي زاد إيمانه بقيمة ما يقدم.

ولحرصه على تعزيز مكانة الفن، قدم نفسه مرشحاً في الانتخابات البلدية التي أجريت في الرياض مطلع 2005، وكان هدفه إبراز دور الفنان وتأكيد رسالته في خدمة الوطن والمواطن، ومارس في ذلك الوقت دوراً نقدياً لافتاً، حيث ظهر في لقاءات تليفزيونية وصحفية لينتقد الأعمال الدرامية السعودية نقداً بناءً يسعى من خلاله إلى تصحيح مسار الدراما. وتزوج الراحل من الإعلامية سلوى شاكر التي رافقته نحو 40 عاماً كزوجة وزميلة في العمل الإذاعي، وأنجب ستة أبناء.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا