• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

رغم عمليات جني الأرباح وبدء تداول أسهم من دون «التوزيعات»

أسواق الأسهم المحلية تتماسك وتنهي الأسبوع على مكاسب قدرها 15 مليار درهم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 11 مارس 2016

يوسف البستنجي (أبوظبي)

تمكنت أسواق المال المحلية من التماسك والحفاظ على جزء مهم من مكاسبها التي حققتها خلال الأسبوع المنتهي أمس، لتغلق مرتفعة بنسبة 2,06% بمكاسب سوقية تعادل نحو 14,8 مليار درهم، عند مستوى إغلاق 4510 نقاط لمؤشر سوق الإمارات المالي الصادر عن هيئة الأوراق المالية والسلع. واستطاعت الأسهم المحلية إنهاء الأسبوع على ارتفاع، رغم أن آخر جلسة للتداول أمس، سجلت انخفاضاً بنسبة 1,3%، مقارنة مع مستويات الإغلاق ليوم أمس الأول، تحت ضغط عمليات جني أرباح، وبدء تداول عدد من الأسهم بسعر لا يشمل توزيعات الأرباح التي ذهبت لحملة الأسهم أمس الأول.

وخلال جلسة أمس، شهدت القيمة السوقية انخفاضاً بقيمة 9,6 مليار درهم لتصل إلى 731,55 مليار درهم، حيث تم تداول نحو 0,92 مليار سهم بقيمة إجمالية بلغت 1,29 مليار درهم من خلال 11283 صفقة. وبلغ عدد الشركات التي تم تداول أسهمها 69 من أصل 128 شركة مدرجة في الأسواق المالية، وحققت أسعار أسهم 23 شركة ارتفاعاً، في حين انخفضت أسعار أسهم 37 شركة، فيما لم يحدث أي تغير على أسعار أسهم باقي الشركات.

وقال نبيل فرحات، الشريك في شركة الفجر للأوراق المالية: إن جلسة التداول بنهاية الأسبوع أمس، شهدت عمليات جني أرباح على أسهم بعض الشركات، دفعتها للتراجع نسبياً. وأشار إلى أن هناك عمليات بيع لوحظت على بعض الأسهم، في ظل توقعات بتخفيض التصنيف الائتماني لبعض الشركات القيادية. وأضاف أن العامل الآخر الذي أثر على المؤشر العام للسوق، هو أن جلسة أمس شهدت بدء تداول بعض الأسهم بسعر سوقي لا يشمل الأرباح المستحقة عن عام 2015، «أي السعر من دون الأرباح»، وهذا يشير شكلاً إلى انخفاض سعر السوق لهذه الأسهم، لكن المضمون يكمن في أن هذا الانخفاض ناتج عن استحقاق التوزيعات لحملة الأسهم وخروج التوزيعات النقدية من سعر السهم.

وقال: «مع ذلك، فإن السوق لا يزال يتمتع بسيولة جيدة رغم تركزها في عدد محدود من الأسهم، لكن هناك مؤشرات على بدء عمليات طلب على الأسهم الأخرى، ما يعتبر مؤشراً إيجابياً». وتفصيلًا، جاء سهم «شركة أرابتك القابضة» في المركز الأول من حيث الشركات الأكثر نشاطاً، حيث تم تداول ما قيمته 327,27 مليون درهم موزعة على 184,88 مليون سهم من خلال 2223 صفقة.

وجاء سهم «شركة الاتحاد العقارية» في المركز الثاني من حيث الشركات الأكثر نشاطاً، حيث تم تداول ما قيمته 157,9 مليون درهم موزعة على 176,3 مليون سهم من خلال 1411 صفقة. وحقق سهم «رأس الخيمة لصناعة الإسمنت الأبيض» أكثر نسبة ارتفاع سعري، حيث أقفل على مستوى 1.33 درهم، مرتفعاً بنسبة 14,66% من خلال تداول 7840سهما بقيمة 10427,2درهم.

وجاء في المركز الثاني من حيث الارتفاع السعري سهم «شركة الظفرة للتأمين» ليغلق على مستوى 5,00 درهم، مرتفعاً بنسبة 13,64% من خلال تداول 3,23 مليون سهم بقيمة 15,92 مليون درهم.

وسجل سهم «إسمنت أم القيوين» أكثر انخفاض سعري في جلسة التداول، حيث أقفل سعر السهم على مستوى 0,81 درهم، مسجلًا خسارة بنسبة 10% من خلال تداول 1850سهماً بقيمة 1498,5درهم، تلاه سهم «تكافل» الذي انخفض بنسبة 10% ليغلق على مستوى 4,77 درهم من خلال تداول 200 سهم بقيمة 954 درهماً. ومنذ بداية العام بلغت نسبة الارتفاع في مؤشر سوق الإمارات المالي 5,37%، وبلغ إجمالي قيمة التداول 43,74 مليار درهم. وبلغ عدد الشركات التي حققت ارتفاعاً سعرياً 60 من أصل 128 وعدد الشركات المتراجعة 43 شركة.

ويتصدر مؤشر قطاع «الاتصالات» المرتبة الأولى، مقارنة بالمؤشرات الأخرى، محققاً نسبة ارتفاع عن نهاية العام الماضي بلغت 13,8679% ليستقر على مستوى 3648,69 نقطة، مقارنة مع 3204,32 نقاط، تلاه مؤشر قطاع «الاستثمار والخدمات المالية»، محققاً نسبة ارتفاع عن نهاية العام الماضي بلغت 9,39% ليستقر على مستوى 3902,95 نقطة، مقارنة مع 3567,79 نقطة، تلاه مؤشر قطاع «العقار»، محققاً نسبة ارتفاع عن نهاية العام الماضي بلغت 9,28% ليستقر على مستوى 5290,42 نقطة، مقارنة مع 4840,81 نقطة، تلاه مؤشر قطاع «السلع الاستهلاكية»، محققاً نسبة ارتفاع عن نهاية العام الماضي بلغت 2,79% ليستقر على مستوى 1972,17 نقطة، مقارنة مع 1918,63 نقطة، تلاه مؤشر قطاع «الطاقة»، محققاً نسبة ارتفاع عن نهاية العام الماضي بلغت 2,26% ليستقر على مستوى 72,8351 نقطة، مقارنة مع 71,2214 نقطة، تلاه مؤشر قطاع «الخدمات»، محققاً نسبة ارتفاع عن نهاية العام الماضي بلغت 1,85% ليستقر على مستوى 1414,94 نقطة، مقارنة مع 1389,20 نقطة، تلاه مؤشر قطاع «النقل»، محققاً نسبة ارتفاع عن نهاية العام الماضي بلغت 1,22% ليستقر على مستوى 3373,45 نقطة، مقارنة مع 3332,67 نقطة، تلاه مؤشر قطاع «البنوك»، محققاً نسبة ارتفاع عن نهاية العام الماضي بلغت 0,28% ليستقر على مستوى 2888,80 نقطة، مقارنة مع 2880,68 نقطة، تلاه مؤشر قطاع «الصناعة» ومحققاً نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 0,7% ليستقر على مستوى 965,057 نقطة، مقارنة مع 972,200 نقطة، تلاه مؤشر قطاع «التأمين» ومحققاً نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 4,8% ليستقر على مستوى 1211,59 نقطة، مقارنة مع 1272,92 نقطة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا