• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

يصطاد اللقطات بكاميرا «فانتوم 2»

إبراهيم الشحي.. مصور «أرض جو»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 11 مارس 2016

هناء الحمادي (أبوظبي)

عشق إبراهيم الشحي عالم التصوير منذ عام 1997، فبدأت رحلته بكاميرا عادية، لكنه سرعان ما توغل في أسرار التصوير الفوتوغرافي بحرفية، خاصة بعد أن التحق بمركز العاصفة المتخصص بمتابعة أحوال الطقس، حيث تعلم الكثير من تقنيات التصوير الفوتوغرافي للطبيعة الخلابة، بدءاً من سقوط الأمطار وجريان الوديان إلى تصوير جبل جيس أعلى قمة جبلية في الدولة.

وأبدع الشحي خلال انطلاقة في عالم التصوير في كثير من اللقطات الفوتوغرافية خاصة الجوية، حيث يترصد الإحساس في كل شيء، ولقطاته تمتاز بجمالية الإبداع والجودة والحرفية، والتصوير الفوتوغرافي بالنسبة له إيقاف اللحظة الزمنية، باعتبار أن الصورة تحكي أكثر مما يمكن أن يقال.

وعن احترافه التصوير، يقول «الكاميرا هي عيني الثانية التي تصور ما تراه في المحيط الخارجي، فمن خلالها أعبر عما أشعر به»، لافتا إلى أن كل لقطة يقوم بتصويرها تنفذ أفكاره ورغباته وخياله، وهذا الأمر يخدمه ويأخذه إلى عوالم مختلفة، كما يؤمن بأن التصوير هو حياة.

ويضيف «عملي مصوراً في مركز العاصفة أسهم في تعليمي الكثير من أساليب التقاط الصور الجميلة أثناء جريان الأودية، وتساقط الأمطار على الجبال»، مشيراً إلى أن كل من يشاهد الصور يعتقد أنها لوحة فنية مرسومة.

وعن أهم الكاميرات التي يستخدمها في التصوير، يقول «أملك 3 كاميرات وكل كاميرا لها خاصية عالية في التقاط الصور بطريقة احترافية في الإضاءة والحجم واللون»، مؤكدا أنه نادرا ما يستخدم الفوتوشوب في الصورة خاصة التي تحتاج إلى إضاءة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا