• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

السحر ينقلب على الساحر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 15 أكتوبر 2015

الواضح من الأحداث الجارية على الأراضي التركية أن هذا البلد مقبل على أزمة سياسية بدأت تلوح في الأفق، وذلك بعد حادث إرهابي مفجع استيقظ عليه الشعب التركي وأدمى قلوبنا جميعاً، راح ضحيته ما يقارب 95 قتيلاً، و246 جريحاً.. ووصفت جراح 48 بالخطيرة.

بدأت رياح التغيير تتجه صوب أراضي السلطان العثماني وبدأت تضرب بقوة سفينة أردوغان وبدأ ينقلب السحر على الساحر ويهاجم الإرهاب من صنعه وخلقه.. فالإرهاب ابن عاق لا يعرف وعوداً أو عهوداً والإرهابيون مخلوقات ظلامية تقتات وتتعايش على ضحايا الشعوب.

بكل حال من الأحوال لا نتمنى للشعب التركي إلا كل خير ومزيداً من الاستقرار.. ولكن قد لا تكون الأمنيات هي الوسيلة لحل المشكلات وقد تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن، فحزب «العدالة والتنمية» المنتمي إليه الرئيس التركي أردوغان بدأت أسهمه تتضاءل جداً في الشارع التركي.. ويعتبر هذا مؤشراً خطيراً بالنسبة لأردوغان القادم من عصر السلاطين العثمانية وعلى أردوغان أن ينتبه أو يرحل فلا يستطيع أي حاكم أن يقف أمام رغبة شعب في التغيير ولن يستطيع حاكم أن يقمع حريات الشعوب أو يكمم أفواه الصارخين بالحرية.

فالإرهاب الذي صدره أردوغان بدأ يرتد عليه وعلى شعبه وبقوة.. وعليه أن يكف عن التدخل في شؤون الدول المجاورة وأن يتعامل معها على أساس المنفعة المتبادلة والمصالح المشتركة وليس بتصدير الإرهاب.

هاني خليفة

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا