• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

المؤرخ البريطاني كاربنتر: أبوظبي أكثر إبهاراً من لوس أنجلوس

العملية الديمقراطية والمشاركة السياسية الإماراتية في الاتجاه الصحيح

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 15 أكتوبر 2015

Ihab Abd Elaziz

رأي ديفيد كاربنتر المؤرخ البريطاني الكبير أن من يفكر بهذا الوعي وهذه اليقظة، سيصنع بالتأكيد مستقبلاً واعداً لأبنائه بخططه المليئة بالحماس ذاته الذي صنع تلك المنجزات.

أثنى المؤرخ البريطاني «ديفيد كاربنتر» على أداء دولة الإمارات العربية المتحدة في مجال حقوق الإنسان. وقال «كاربنتر» إنه تابع انتخابات المجلس الوطني الاتحادي التي أقيمت مؤخراً، مؤكداً أن الإمارات أبلت بلاءً جيداً في اختيار نوابها.

تطور ملحوظ

وأشار «كاربنتر» أستاذ تاريخ القرون الوسطى بجامعة «كينجز كولدج» البريطانية، إلى أنه تابع المشهد الانتخابي الذي جرى في منتهى الشفافية والوضوح بالإمارات، وأشاد بارتفاع عدد الناخبين إلى الضعف تقريباً بزيادة كبيرة على عدد أعضاء الهيئة الانتخابية الذين كان يحق لهم التصويت في الانتخابات السابقة، ما يعد مؤشراً على أن الإمارات تسير في الاتجاه الصحيح في العملية الديمقراطية، وهو ما يعد إنجازاً هائلاً في تلك المرحلة.

وقال «كاربنتر» إن مشهد التصويت الإلكتروني كان مدهشاً، كما أشاد بدور المجلس الاستشاري في تنظيم العملية الانتخابية التي تعزز من تطبيق الديمقراطية، وترسيخ مبادئ حقوق الإنسان في الإمارات.

وأوضح أن العملية الديمقراطية شهدت تطوراً ملحوظاً في الأعوام الأخيرة، حيث شهد المجلس الوطني الاتحادي تطوراً كبيراً في الأعوام الماضية بما قدمه من خدمات للناخبين، وقال: «إنه يتمنى النجاح للمجلس في نسخته الثالثة عن طريق تقديم المزيد من الخدمات في جميع المجالات للناخبين بما يعكس قيمة المجلس وأهميته». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض