• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

اضافة للخبر السابق

المقاومة في تعز تحتفي بذكرى ثورة الجنوب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 15 أكتوبر 2015

بسام عبدالسلام (عدن)

شهدت ساحة مركزية في مدينة عدن، جنوب اليمن، أمس مهرجاناً خطابياً وعروضاً عسكرياً رمزية قدمتها المقاومة الشعبية الجنوبية، احتفاءً بالذكرى الـ 52 لثورة 14 أكتوبر التي انطلقت من جبال ردفان بمحافظة لحج، وساهمت في طرد الاحتلال البريطاني في عام 1963 من جنوب اليمن. وتوافد الآلاف من أبناء المحافظات الجنوبية المجاورة إلى ساحة العروض في مديرية خورمكسر التي شهدت في فترات سابقة أثناء حكم المخلوع علي عبد الله صالح أعمال قمع وحشية، أودت بحياة عشرات المدنيين، ورفع المشاركون في الساحة أعلام دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية. ورفع منظمو الفعالية صوراً عملاقة لقادة الإمارات والسعودية، تقديراً لجهودهم ومساعدتهم ضمن دول التحالف العربي في إنهاء طرد المتمردين الحوثيين والمخلوع صالح من مدن الجنوب، مؤكدين تأمين الفعالية بقوة بلغت قوامها 5 آلاف فرد، وأن لا صحة للأنباء التي تحدثت عن تعرض الساحة لهجوم بسيارات مفخخة. وألقيت في الفعالية عدد من الكلمات والقصائد الشعرية، إحياءً للمناسبة، قبل أن تقوم عدد من كتائب المقاومة الشعبية في محافظات عدن، لحج، الضالع التي شاركت في العمليات العسكرية التي أدت إلى طرد المتمردين الحوثيين والمخلوع صالح بتقديم عرض عسكري رمزي أمام منصة الاحتفال.

وقال الناشط السياسي، صالح العوذلي، في تصريح لـ«الاتحاد»: «إن هذه المرة الأولى التي يحتفل بها أبناء المحافظات الجنوبية بذكرى الثورة من دون أن التخوف من أي محاولة لقمع المشاركين، وهذا يأتي في ظل الانتصار الذي حققته المقاومة الشعبية ودول التحالف العربي، على رأسهم الإمارات والسعودية، ليس في الجانب العسكري والعمليات، وحتى في جوانب الإغاثة والاستقرار».

كما احتفلت المقاومة المسلحة التي تسيطر على مناطق في مدينة تعز (وسط)، أمس الأربعاء، بالذكرى السنوية الـ52 لثورة 14 أكتوبر 1963 ضد الاستعمار البريطاني في جنوب اليمن. وتضمن الحفل عرضاً كرنفالياً وعسكرياً رمزياً شاركت فيه مجندات ارتدين بزات عسكرية على جلابيبهن السوداء وحملن بنادق كلاشنكوف. كما تضمن العرض الذي أقيم في شارع جنال وسط المدينة وحضرته قيادات في المقاومة وفي الجيش الوطني، مرور قافلة سيارات من نوع بيك آب، تم طلاؤها باللون الأحمر والأبيض، وعلى متنها مسلحون من المقاومة الشعبية. وأكد متحدثون باسم المقاومة خلال الفعالية، الاستمرار في النضال المسلح حتى تحرير تعز من ميليشيات الحوثي وصالح.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض