• الأربعاء 24 ذي القعدة 1438هـ - 16 أغسطس 2017م

استثنى الجيش الحر

سفير روسي: كل فصائل المعارضة «إرهابيون» و«قطاع طرق»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 15 أكتوبر 2015

موسكو (أ ف ب)

حدد السفير الروسي في سوريا الكساندر كينشتشاك أمس، لائحة الأهداف التي يستهدفها القصف الجوي الذي تشنه مقاتلات بلاده، قائلاً إن المقاتلين الذين يصورهم الغرب بأنهم «ثوار» في إشارة إلى المعارضة «المعتدلة» ليسوا إلا «متطرفين وإرهابيين» مستثنياً الجيش الحر. وذكر كينشتشاك أنه مع تنظيم «داعش»، وجبهة «النصرة»، فإن «كل شيء واضح: فهاتين المنظمتين تعتبران إرهابيتين بنظر الجميع وتندرجان على اللائحة الدولية للإرهابيين». كما اعتبر المجموعات الأخرى التي تقاتل جيش الأسد أو «داعش» تحيط بها «تكهنات وتشويه ومحاولات لتصوير مجموعات (قطاع الطرق) على أنها مجموعات ثوار».