• الاثنين 29 ربيع الأول 1439هـ - 18 ديسمبر 2017م

رئيس الدولة: تطورات المرحلة المقبلة كبيرة وتتطلب مضاعفة الجهد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 13 فبراير 2007

أعرب صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله'' عن ثقته بقدرة أعضاء المجلس الوطني الاتحادي على تحمل الأمانة وأعباء المسؤولية. وقال سموه إن ثقة القيادة والمواطنين بأعضاء المجلس تعبر عن الآمال والطموحات المستقبلية للوطن والمواطنين لتحقيق المزيد من التقدم إلى آفاق جديدة في مختلف مجالات العمل الوطني. وأضاف صاحب السمو رئيس الدولة خلال مأدبة الغداء التي أقامها سموه في قصر المشرف بعد ظهر أمس تكريما لإخوانه أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات بمناسبة افتتاح أعمال الدورة الجديدة للمجلس الوطني الاتحادي أن المسؤولية التي تنتظر أعضاء المجلس الوطني كبيرة لأن تطورات المرحلة المقبلة ستكون كبيرة، مما يتطلب مضاعفة الجهود لتعزيز التعاون القائم بين كافة أجهزة الدولة الاتحادية والمحلية، بما يعود بالخير والفائدة على المواطنين. وهنأ صاحب السمو رئيس الدولة أعضاء المجلس الوطني الاتحادي على ثقة القيادة والشعب بهم، باعتبارهم مؤتمنين على مصلحة الوطن والمواطنين، مشيرا سموه إلى أن افتتاح أولى جلسات المجلس اليوم ''أمس'' بعد الانتخابات التشريعية هو حدث تاريخي فى مسيرة اتحاد الإمارات المباركة، وتجسيد حقيقى لما تشهده الدولة من تطور في شتى المجالات. حضر المأدبة أصحاب السمو الشيوخ، ونواب الحكام، وأولياء العهود، والشيوخ، والمعالي الوزراء، وكبار المسؤولين في الدولة من مدنيين وعسكريين. وام

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال