• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

جنيفر لورنس تنتقد التمييز في الأجور

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 15 أكتوبر 2015

لوس أنجلوس (أ ف ب)

نددت الممثلة جنيفر لورنس التي تتقاضى أفضل أجر في هوليوود بين زميلاتها، بالتمييز الحاصل في أوساط السينما الأميركية في مقال نشر عبر الإنترنت. وشجبت بطلة أفلام «هانجر جايمز» التفاوت في الأجور بين الرجال والنساء في هوليوود، مقرة بأنها لم تجرؤ على توجيه انتقادات قبل ذلك، خشية أن تصنف على أنها «صعبة» من قبل زملاء المهنة. وكتبت الممثلة في نشرة «ليني» الإلكترونية التي تعدها الممثلة الفكاهية لينا دانام «كنت أحاول إيجاد طريقة «ظريفة» للتعبير عما أفكر به مع المحافظة على حب الآخرين لي! لقد سئمت هذا الوضع!»، متحدثة عن اغتياظ زملائها الرجال عندما تثير هذه المسألة. وكانت مسألة التفاوت في الأجر بين الرجال والنساء تصدرت العام الماضي العناوين الرئيسة، بعد عملية قرصنة طالت استوديوهات «سوني بيكتشرز»، وكشفت عن أن جنيفر لورنس الحائزة جائزة أوسكار تلقت أجراً أقل من زملائها الرجال في فيلم «اميريكن هاسل» (2014). وأقرت ولاية كاليفورنيا الأسبوع الماضي قانوناً يعتبر من الأفضل في الولايات المتحدة فيما يتعلق بالمساواة في الأجور بين الرجال والنساء، وقد رحبت أوساط هوليوود به. وتفيد مجلة «فوربز» أن الممثل الذي حقق أعلى عائدات العام الماضي في هوليوود كان روبرت داوني جونيور مع 80 مليون دولار، أي اكثر بـ 28 مليوناً من الممثلة جنيفر لورانس التي حققت أعلى عائدات بين الممثلات مع 52 مليون دولار.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا