• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

الاعتراف: مطلب أم حق؟

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 15 أكتوبر 2015

نظرية مطلب الاعتراف (la reconnaissance)هي النظرية التي بلورها السوسيولوجي والفيلسوف الألماني المعاصر أكسيل هونيت A.HONNET، الذي خلف هابرماس في رئاسة مدرسة فرنكفورت للعلوم الاجتماعية والتي يعتبر محورها الفكري هو مقولة «الاعتراف».

لهذه النظرية سياق فكري وسياق سياسي. فهي نظرية تحاول أن تطور الرؤى الاجتماعية لمدرسة فرنكفورت التي ركزت في تحليلها للمجتمع الغربي الصناعي على إبراز مظاهر السيطرة التي يمارسها النظام الصناعي على المجتمع بحيث تتحول إلى سيطرة شاملة على الأفراد والجماعات، وتئد بالتالي الوعود التحررية التي حملتها معها بشائر الحداثة الغربية، فتتحول معها الحياة الاجتماعية إلى حياة متحكم فيها كليا بإرادة حديدية، حيث يصبح الإنسان نفسه مجرد برغل صغير أطلقوا عليه اسم الإنسان المدار أو المتحكم فيه كليا L’hommeadministré.

تركز النظرية الفلسفية - السوسيولوجية لمدرسة فرنكفورت على إرجاع هذه السيطرة إلى العقل المتحكم في الحياة الاجتماعية والذي أضحى «عقلا أداتيا» لا غاية له إلا إحكام السيطرة على كل مفاصل الحياة الاجتماعية والثقافية إضافة إلى ما سماه هابرماس «احتلال أو استعمار Colonisationالعالم المعيش»، ملغيا أي أمل في الحرية أو في التفتق الحر للفرد في المجتمع.

في مرحلة أولى طور هابرماس نظرية الفعل التواصلي بأمل تحقيق تحول الفرد من كائن مغلق على نفسه إلى فرد قابل للانفتاح على الآخرين والتواصل معهم عبر النقاش العمومي في إطار مجتمع ديمقراطي. لكن تلميذه أكسل هونيت A.Honnethيرى أن نظرية هابرماس تحصر باب الأمل والحرية في مستوى التواصل وما يمكن أن يجلبه للفرد من رضى واحترام ذاتي، مؤكدا أن هناك نوافذ أخرى لتحقيق اعتراف الأفراد بذواتهم كذوات حرة في مجتمع تسوده الحرية.

أما السياق السياسي لهذه النظرية فيتمثل في تحول الرأسمالية - بموازاة مع التطور الصناعي - إلى رأسمالية نيو ليبرالية جشعة تسحق الأفراد.

إذا جردنا هذه النظرية من سياقها الفكري والسياسي فهل يمكن أن تسعفنا نظرية البحث عن الاعتراف في فهم وتفسير بعض الظواهر الاجتماعية في المجتمع العربي؟ ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

ما رأيك في استغلال المنابر الدينية في الشأن السياسي؟

مقبول
مرفوض
لا أعرف