• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م

فيستـــــا في خطر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 12 فبراير 2007

ميونيخ-د ب أ:حذر خبراء متخصصون في مجال الكمبيوتر من أن برنامج الحماية الملحق بنظام تشغيل ويندوز فيستا الذي طرحته شركة مايكروسوفت مؤخرا لا يحقق نتائج جيدة عند التصدي لبرامج التجسس أو أحصنة طروادة. وتكمن خطورة برامج التجسس في أنها تسطو على ''متصفح الإنترنت'' بالكمبيوتر وتقوم بتوجيه نتائج البحث وإظهار نوافذ دعائية وتؤدي إلى بطء استجابة الجهاز وعدم استقرار النظام بصفة عامة.

وذكرت مجلة ''بي. سي بروفاشونال'' التي تصدر في مدينة ميونيخ الالمانية أن برنامج الحماية ويندوز ديفندر الملحق بنظام ويندوز فيستا لم يتعرف إلا على 2ر68 بالمئة من بين 9225 برنامج تجسس عند وضعه تحت الاختبار في حين أن برامج مكافحة الفيروسات الجيدة تستطيع التعرف على 95 بالمئة من برامج التجسس.وعند تحميل 23 برنامج تجسس على الكمبيوتر، أخفق ويندوز فيستا في التعرف على أربعة منها بل إن الخبراء استطاعوا تحميل هذه النوعية من البرامج ''الخبيثة'' على الكمبيوتر أثناء تشغيل ويندوز ديفندر. وأضافت مجلة ''بي. سي بروفاشونال'' أنه حتى في حالة رصد برامج التجسس، فإن ''ويندوز ديفندر'' يجد صعوبة في التخلص منها.

وخلص الخبراء إلى أن ''ويندوز ديفندر'' لا يزيد عن كونه وسيلة مبدئية لحماية الكمبيوتر ويتعين على المستخدم عدم الاكتفاء به وحده. ونصحوا بضرورة تحميل برنامج جيد لمكافحة برامج التجسس على الكمبيوتر.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال