• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م
  10:17     شرطة بنجلادش تبحث عن عائلة المشتبه به في تفجير نيويورك         10:32    إجازة رأس السنة الميلادية للحكومة الاتحادية يومي 31 ديسمبر و1 يناير        11:00     مسؤول أمريكي: روسيا تسعى لتنصيب فاروق الشرع رئيساً مؤقتاً لسورية     

مؤتمر بدبي يؤكد أهمية تعزيز صناعات الدواء بالدولة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 12 فبراير 2007

دبي - بسام عبدالسميع:

أكد د .عبدالغفار عبدالغفور وكيل وزارة الصحة المساعد للطب الوقائي أهمية التصنيع الدوائي الجيد، مشيراً إلى أن توفير الدواء الآمن يسهم في تخفيف الجهود الصحية ويدعم الارتقاء بالرعاية الصحية الأولية.

وطالب مصانع الدواء المحلية- خلال افتتاحه أمس فعاليات مؤتمر الممارسات التصنيعية الجيدة وممارسات المختبرات الميدانية المثلي في دبي- بمزيد من التصنيع الدوائي الجيد خاصة باستخدام التقنية الحيوية.

ويتناول المؤتمر أحدث الأجهزة المستخدمة في صناعة الدواء والمختبرات والمخاطر والعقبات التي تواجه صناعة الدواء في العالم، وخاصة منطقة الشرق الأوسط، من أجل رفع مستوى التصنيع الدوائي.

ويحاضر في المؤتمر أساتذة من أكاديمية الصناعات الدوائية بكندا، كما يتضمن عدداً من ورش العمل والندوات، كما يقام تحت إشراف وزارة الصحة وبرعاية جلفار وحضور 90 خبيراً من شركات التصنيع الدوائي في 15 دولة عربية وشرق أوسطية.

وقال عبدالرزاق يوسف الرئيس التنفيذي لمصانع جلفار للأدوية: إن المؤتمر يتناول أحدث الوسائل والسبل لإنتاج التصنيع الدوائي الجيد، بالإضافة إلى الفحوصات المخبرية لعملية التصنيع. ويهدف المؤتمر إلى تبادل الخبرات في مجال تصنيع الدواء، وأوضح أن النظم الأساسية لصناعة الدواء تأتي من منظمة الأغذية والأدوية الأميركية ''إف د. أي''. وقال: إن عملية التفتيش أثناء مراحل الإنتاج في الصناعات الدوائية جزء من جودة الصناعة الدوائية، منوهاً إلى أن جلفار تؤمن بفلسفة الإنتاج الجيد منذ تأسيسها عام ،1980 كما تستخدم أحدث الأنظمة التصنيعية في العالم، موضحاً أن الفلسفة الإنتاجية تقوم على الآلات والإدارة الرئيسية والعقول المفكرة، والمواد الخام، والمباني السلسة.

وكشف أن عملية التصنيع تستغرق 2000 خطوة، كما أن جلفار تنتج 470 مستحضراً في إطار الإنتاج التقني الجيد والآمن وبأسعار مناسبة، مؤكداً أنها أول شركة عربية دوائية تدخل مجال التصنيع الحيوي، كما أنها الوحيدة التي أنتجت مستحضر الأنسولين وايبوتين منذ عام تقريباً.

وقال: إن الدنمارك تحتكر 90 بالمئة من أسواق الأنسولين في العالم، مشيراً إلى أن منتجات جلفار تغذي السوق المحلية بنسبة 6 بالمئة والعربي 94 بالمئة في 40 دولة، كما أنها تغطي احتياجات بقية الأسواق العربية بنسبة 60 بالمئة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال