• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

الإفراج عن 300 تونسي احتجزهم مسلحون في ليبيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 أكتوبر 2015

ساسي جبيل، وكالات (تونس)

أعلنت مصادر محلية في تونس أمس، أن 300 تونسي احتجزتهم مجموعة مسلحة في مدينة صبراتة الليبية، أطلقوا.

وقال أحد المحتجزين التونسيين أيمن بن زينة في تصريح لإذاعة «شمس إف إم»، إن كل المحتجزين أطلقوا وهم مازالوا في المعسكر الذي احتجزوا فيه بانتظار الطائرات التي ستنقلهم إلى الحدود التونسية لمن يرغب، أو إعادته إلى المدينة التي اختطفوا منها.

وأضاف بن زينة أن جميع المحتجزين في حال صحية جيدة، ولم يتم الإساءة إليهم فترة الاختطاف.وكانت مصادر تونسية أعلنت اختطاف 300 تونسي في ليبيا منذ الاثنين من قبل مجموعة مسلحة، رداً على اعتقال أحد القياديين من «فجر ليبيا» في مطار قرطاج الدولي في تونس.

وذكرت تقارير إعلامية، أن تونسيين تعرضوا في مدينة صبراتة لعمليات اختطاف واحتجاز على أيدي جماعات مسلحة، إثر إيقاف قيادي من فجر ليبيا، ورئيس بلدية المدينة في مطار تونس.

وتجمع أهالي عدد من المختطفين أمام مقر ولاية القصرين لمعرفة مصير أبنائهم في ليبيا. وقال الناشط مصطفى عبد الكبير عضو المعهد العربي لحقوق الإنسان والمطلع على الشؤون الليبية، إن «طلبات المسلحين واضحة، وهي الإفراج عن المسؤول الليبي عميد بلدية صبراتة الذي أوقف في تونس».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا