• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

أميركا تعرض النموذج الليبي على كوريا الشمالية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 11 فبراير 2007

بكين، واشنطن-وكالات الانباء: انتهى اليوم الثالث للمحادثات السداسية المنعقدة في بكين بهدف إقناع بيونج يانج بالتخلي عن برامجها النووية امس من دون التوصل الى أي اتفاق، لكن المفاوضين اتفقوا على الالتقاء مجددا اليوم الأحد. وقال المفاوض الأميركي كريستوفر هيل ''إن خلافا حول نقطة أو نقطتين يمكن اعتبارهما نقطة خلاف واحدة لا يزال قائما''، وأضاف ''لا أعتقد أن هذه المشكلة هي الأهم لكننا بالفعل لا نعرف ما تعتبره كوريا الشمالية مشكلة حقيقية''. وتتفاوض الدول الست (الكوريتان والصين والولايات المتحدة وروسيا واليابان) على اساس مسودة نص اقترحته الصين يذكر بالتفصيل سبل تقديم المساعدة الى بيونج يانج في مقابل التخلي عن برنامجها النووي.

وإذ توقع مصدر رفيع المستوى انتهاء المباحثات غدا الاثنين، قالت صحيفة ''نيويورك تايمز'' إن الولايات المتحدة قد تعرض على كوريا الشمالية لحل الأزمة حول منشآتها النووية اتفاقا على نمط الاتفاق المبرم مع ليبيا في العام 2003 والذي وافقت بموجبه طرابلس على التخلي عن كل المعدات النووية التي حصلت عليها في مقابل حصولها على منافع. وأوضحت الصحيفة أن البيت الأبيض ووزارة الخارجية يستعدان لإصدار إعلان مهم خلال عطلة نهاية الاسبوع هو عبارة عن اتفاق على غرار الاتفاق الليبي. لكنها لفتت الى أن مثل هذا الاتفاق سيكون صعبا تنفيذه بسبب عدم معرفة ما تمتلكه بالضبط كوريا الشمالية من معدات وتجهيزات نووية.

وحسب وسائل الإعلام الكورية الجنوبية فإن النص المطروح للبحث حاليا في بكين ينص على تجميد خلال الشهرين المقبلين أنشطة مفاعل يونجبيون المنشأة النووية الرئيسية في كوريا الشمالية في مقابل الحصول على مساعدة في مجال الطاقة. الا أن المباحثات ما زالت تتعثر حول الصياغة لأن الجانب الأميركي يريد إدراج كلمة ''إغلاق'' منشأة يونجبيون في حين يصر الكوريون الشماليون على استخدام كلمة ''تجميد''. لكن هيل قال إن القضية المتنازع عليها ليس لها علاقة بمحطة يونجبيون، وأضاف ''إنها مبدئيا مسألة أو اثنتان يمكن وصفهما بأنهما مسألة واحدة.. لا أعتقد أنها أهم قضية لكنكم تعرفون كوريا الشمالية.. لا يمكنكم أبدا معرفة ما هو مهم.. لو كنا نعيش في عالم منطقي وعقلاني لكنا اجتزنا هذه المسألة''.

وألمح كبار المفاوضين الكوريين الجنوبيين شون يونغ وو من جانبه الى أن اليوم الأحد سيكون حاسما على الأرجح. فيما رأى المفاوض الياباني كنيشيرو ساسي أن المباحثات دخلت في مرحلة المخاض الصعبة، وأضاف ''إنها مسألة تستلزم الحفاظ على التوازن في التنازلات التي تقدمها كوريا الشمالية وتنازلاتنا لتطبيق الإعلان المشترك الصادر في 19 سبتمبر .''2005