• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

اختتام البطولة الإضافية في الصيد بالصقور

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 11 فبراير 2007

دبي - بسام عبد السميع :

اختتمت أمس بمنطقة الروية بدبي فعاليات البطولة الإضافية للصيد بالصقور والتي تقام للمرة الأولى تنفيذا لتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس المجلس التنفيذي لإمارة دبي، حيث بلغ عدد المشاركين 601 متسابق من جميع الجنسيات، وأقيم السباق في الثانية ظهرا خلال الأيام الستة الماضية.

وشهد اليوم الأول زحاما شديدا على شاشة عرض النتائج ''لحظة بلحظة في سابقة هي الأولى من نوعها بالبطولات التراثية، كما أقيم السباق في 5 فئات ''بيور حر''، ''بيور شاهين'' ، ''تبع جير''، ''بيور جير''، و''جير شاهين'' يومي 9 ، 10 الجاري، وبلغ عدد الفائزين بالسيارة رانج روفر 5 متسابقين الأول من كل فئة، ومن الثاني للعاشر جوائز مالية.

وأوضح عبد الله حمدان بن دلموك المشرف العام على بطولات فزاع التراثية أن البطولة الإضافية أقيمت تنفيذا لتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد راعي وداعم بطولات فزاع التراثية، مشيرا إلى أن اللجنة وفرت للبطولة الحالية شاشة كبيرة تظهر النتائج والكاميرات وكيفية احتساب التوقيت.

وأشار إلى أن نتائج السباق انتهت كالتالي: في ''بيور حر'' بالمركز الأول خليفة عبيد بودهوم ، والثاني سالم سيف عبيد، والثالث هلال عبد الله دميثان، وفي فئة بيور شاهين فاز بالمركز الأول الشيخ خالد أحمد سالم القاسمي، والثاني حمد بوهليبة، والثالث حمدان عبيد حميد، وفي فئة تبع جير فاز بالمركز الأول سعيد مصبح الشدي، والثاني راشد أحمد مجرن، والثالث سهيل سعيد الكندي. وفي فئة بيور جير فاز راشد حمد بالجافلة بالكركز الأول، ثم راشد حمد السويدي، وراشد سعيد الكندي. وفي فئة جير شاهين والتي أقيم السباق فيها على مدار يومين لزيادة عدد المتسابقين فاز بالمركز الأول محمد سلطان بن مرخان والثاني علي راشد عبيد الظاوي والثالث مرشد بخيت المرر.

وأضاف أن الفائز الأول من كل سباق تحدد من خلال رادار قياس السرعة والتوقيت لأفضل صقر استطاع قطع مسافة السباق 500 متر في أقل فترة زمنية وبطريقة مستقيمة، لافتا إلى أن احتساب الزمن يتم عن طريق كاميرات رقمية متصلة ببرنامج تقني يقوم برصد الزمن الذي يقطعه الصقر في مسافة السباق، وأن اللجنة المشرفة على البطولة استبعدت أي صقر تختلف فئته عن الفئة المحددة للسباق.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال