• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

«معرض 421» يستدعي الذاكرة الإماراتية القديمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 أكتوبر 2015

رضاب نهار (أبوظبي)

نظّم «معرض421»، صباح يوم أمس الثلاثاء، جولة إعلامية للتعريف بأقسامه وفعالياته الفنية والثقافية التي تنطلق من ميناء زايد بتاريخ 19 نوفمبر المقبل لاستقطاب جميع مواطني وسكان إمارة أبوظبي ودولة الإمارات العربية المتحدة، حيث تستدعي برامجه الذاكرة القديمة، بالتناغم مع رؤية مؤسسة سلامة بنت حمدان آل نهيان في تطلعها إلى مستقبل إماراتي تسهم في صنعه المبادرات الإبداعية للعنصر البشري.

بدورها، قالت خلود خلدون العطيات، مدير الفنون والثقافة والتراث لدى مؤسسة سلامة بنت حمدان آل نهيان، إن المؤسسة تلتزم التزاماً راسخاً برفد قطاع الفنون في أبوظبي وتعزيزه، وأن «معرض 421» هو فرصة لدعوة الجمهور في جميع أنحاء الدولة، ليستكشفوا محيطهم بطريقة جديدة تعتمد على الإبداع وتعزيز الحس الفني في إمارة أبوظبي، وذلك من خلال فعاليات تمتد على مدار ثلاثة أيام، من بينها معارض فنية، سوق فني، ورش فنية، والعديد من التجارب الثقافية المختلفة.

يحتوي الحدث على ثلاثة معارض وآخر رابع على مسافة قريبة جداً من المكان، وجميعها تهتم بإبراز سمات الحياة في البيئة المحلية، حيث يقدّم معرض «لئلا ننسى» سلسلة من الصور الفوتوغرافية توثّق مسيرة 49 عاماً، وهي صور لعائلات إماراتية بين العام 1950 – 1999. بينما يسلّط معرض «المستودع بتصوّر جديد» الضوء على فكرة تحول المستودعات بأبعادها المترامية وسط تجليات فنية ثلاثية الأبعاد.

ترافق هذه الفعاليات عروض فنية تضم فنون الأداء المسرحي والموسيقي، وتشكّل جسراً ثقافياً بين حضارات الشعوب، انطلاقاً من العاصمة أبوظبي كمكان يجمعها كلها،إضافة إلى «سوق الأعمال الفنية».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا