• الثلاثاء 02 ربيع الأول 1439هـ - 21 نوفمبر 2017م
  01:43    الكرملين: الشعب السوري وحده هو من يقرر دور الأسد في المستقبل        01:46    الكرملين: بوتين والأسد ناقشا السبل المحتملة لتحقيق تسوية سياسية في سوريا        01:54    رئيس الاركان الروسي يؤكد ان "المرحلة النشطة من العملية العسكرية في سوريا تشارف على الانتهاء"        01:56    الكرملين: بوتين يطلع العاهل السعودي على اجتماعه مع الأسد        02:16    رئيس البرلمان الألماني يدعو الأحزاب إلى تقديم تنازلات لتشكيل الحكومة    

عبر احتفالية خاصة بـ«بستاني الحب»

طاغور.. يعود للحياة من جديد في أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 أكتوبر 2015

أشرف جمعة (أبوظبي)

أشرف جمعة (أبوظبي)

احتفت أمس الأول العاصمة الإماراتية أبوظبي بشاعر وفيلسوف الهند الحائز جائزة نوبل في الآداب عام 1913 ضمن مهرجان الموسيقى الكلاسيكية 2015 -2016 الذي يقام تحت شعار «الموسيقى والشعر»، حيث سجل أبناء الجالية الهندية حضوراً مميزاً في مسرح أبوظبي في كاسر الأمواج.

جاءت الأمسية تخليداً لروح الشاعر والروائي الهندي رابندرناث طاغور حيث استطاع جولزار المخرج والكاتب والمؤلف الغنائي أن يلهب مشاعر جمهور الحفل بإلقائه أعمال طاغور المترجمة إلى اللغتين الهندية والإنجليزية، لتعقب ذلك فقرات غنائية كلاسيكية من مؤلفات طاغور مثل «دروبادس» وأغاني «خيال» و«ثمري» التي اعتمدت على الإيقاعات الغربية.

وفور صعود جولزار أحد صناع الأفلام في بومباي تلقى تحية الجمهور، ليبدأ فقرته الشعرية العارمة التي حولت مسرح أبوظبي إلى واحة ظليلة من المشاعر الجياشة، قارئاً من ديوان طاغور «بستاني الحب» بعض قصائده. يذكر أنه كانت لطاغور صولات إبداعية في الموسيقى، حيث ترك أكثر من ألفي أغنية، اثنتان منها أضحتا النشيد الوطني للهند وبنجلاديش.

بعد انتهاء الأمسية الشعرية، صعد آجوي شاكرابارتي -الذي يعد واحداً من أشهر نجوم الغناء والعازفين في الهند- مع فرقته الموسيقية ليقدم بعض مؤلفات طاغور الغنائية الكلاسيكية ومقطوعات من الموسيقى الهندية التقليدية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا