• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

قدمت باقة متنوعة من أجمل أغانيها

ديانا حداد تشعل أجواء الليلة السابعة في «ربيع سوق واقف»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 02 فبراير 2014

أبوظبي (الاتحاد) - في حفل اعتبر من أنجح ليالي مهرجان ربيع سوق واقف الغنائي 2014، في الدوحة، أشعلت الفنانة ديانا حداد برفقة الجمهور الكبير الحاضر، أجواء الليلة السابعة للمهرجان الذي تنظمه إذاعة صوت الريان، وقدمت برفقة الفرقة الموسيقية بقيادة المايسترو هاني فرحات، وصلة غنائية تنقلت خلالها بين قديمها وجديدها.

«ودي حكي»

ووسط تصفيق حار من الجمهور في لقاء يجمعهم بها للمرة الأولى ضمن مهرجان «ربيع سوق واقف»، وتحية منها لهذا الجمهور بدأت ديانا حفلها على أنغام أغنية «ماس ولولي» وسط تصفيق الجمهور وترديده كلمات أغنيتها، لترد عليهم بالتحية والترحيب بهم بقولها: «يسعد مساكم جميعاً، جمهور قطر الحبيبة والسعودية والكويت والإمارات ومصر وسوريا والعراق وكل حضور الوطن العربي».

وأضافت: «سعيدة بوجودي معكم وسعيدة فيكم، أنا وأنتم محظوظون اليوم لوجودنا في هذا المهرجان، الذي أعتبره من أهم المهرجانات الغنائية في العالم العربي وملتقى النجوم من الخليج والعالم العربي».

ومن ثم قدمت ديانا أغنيتها «ودي حكي» والتي أثارت على نغماتها حماس الجمهور الذي تراقص على أنغامها، مطالباً بغناء أغنيات بعينها فرحبت ديانا لتغني لهم أغنيتها «قلبي حبك يا الأسمر»، وسط تصفيق الجمهور وترديده كلمات الأغنية بحماسة شديدة، وبين كل أغنية وأخرى لم يهدأ الجمهور من ترديد اسم ديانا ومطالبتها بغناء بعض أغانيها، وهي ترد عليهم بالابتسام وتأكيدها محبتها لهم وسعادتها بحضورها بينهم لتغني لهم أغنيتها «ساكن»، ومن ثم تنقلت بين أغان خليجية وعراقية قدمتها وأحبها الجمهور بصوتها، ومنها أغنيتها «كذاب» على الإيقاع العراقي ولاقت استحسان الحاضرين ورقصهم على نغماتها، ثم انتقلت إلى اللون المصري بأغنيتها «جرح الحبيب» إرضاء لجمهورها من الجالية المصرية، وكذلك غنت ديانا أغنية باللون السعودي كانت بعنوان «من غبت عيني ما تنام» ونالت عليها استحسان الحاضرين.

ألوان غنائية

وبقيت ديانا تتنقل بين أغنية وأخرى ومن لون غنائي لآخر وسط تصفيق الجماهير وتمايلهم على أنغامها لساعة متأخرة من الليل، حيث قدمت ديانا خلال الحفل الذي شاركها به الفنان القطري الشاب غانم شاهين، موالاً خاصاً أعدته وأهدته إلى قطر والدوحة والجمهور القطري، تاركة أثراً وليلة من أهم الليالي التي قدمتها خلال مسيرتها الغنائية وأنجحها، شاكرة في بداية الحفل الصحفيين والإعلاميين على دعمها ووجودهم معها للتغطية في المسرح وفي المؤتمر الصحفي الذي سبق الحفل، كما وجهت الشكر للمخرج الكويتي أحمد الدوغجي مخرج الحفل، وهاني فرحات مايسترو الحفل وجميع أعضاء الفرقة الموسيقية.

من جهة أخرى، تستعد ديانا حداد لحفلها الكبير المقبل ضمن حفلات «هلا فبراير» 2014 الذي ستحييه يوم 20 فبراير 2014 بليلة غنائية متنوعة، يجمعها مع الفنانين عبدالله الرويشد وماجد المهندس، وقد بدأت الاستعدادات الخاصة له.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا