• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

إصابة البناي تهدد مشاركته في الافتتاح

6 مباريات تجهز «أبيض اليد» لمواجهة الأخضر السعودي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 أكتوبر 2015

رضا سليم (دبي)

أنهى منتخب اليد تجهيزاته كافة للمشاركة في منافسات أولمبياد الخليج بعد عودة البعثة من الدوحة، عقب انتهاء المعسكر الخارجي الذي استمر لمدة أسبوع، وتخلله 4 مباريات ودية مع أندية قطرية ومنتخب شباب قطر، ليصل عدد المباريات التي خاضها 6 مباريات بعدما لعب مباراتين في دبي قبل معسكر الدوحة أمام فريق دي أي اتش سي وفريق أجانب الأندية.

وشهدت المباراة الأخيرة أمام الريان بالدوحة تعرض لاعبنا عيسى البناي أحد الأعمدة الرئيسية للمنتخب للإصابة في العضلة الخلفية واضطر اللاعب للعودة بعد المباراة قبل المنتخب من الدوحة، ويأمل الجهاز الفني بقيادة التونسي منير بن حسن أن تكون الإصابة خفيفة نظراً لاعتماد المنتخب عليه كونه أحد الأوراق الرابحة، إلا أن مشاركته في المباراة الأولى أمام السعودية ستتحدد بناء على حالته الصحية.

وأضاف نتابع مع الجهاز الطبي للمنتخب والنادي الأهلي حجم إصابة عيسى البناي وإمكانية سفره معنا إلى الدمام اليوم، خاصة أنه تم تسجيله في قائمة اللاعبين ولن تختلف القائمة عن المجموعة التي كانت متواجدة في معسكر الدوحة.

وكان الجهاز الفني اختار 18 لاعباً طبقاً للوائح البطولة وتم تسجيلهم وهم عبدالله أحمد ووليد إبراهيم وأحمد عبدالله وعبدالرحمن خميس ومحمد سعيد مبارك وفراس محمد وحسن محمد ورائد سعيد وإبراهيم القرص ومحمد إسماعيل ورحمة غالب ومرزوق أحمد وعبدالحميد الجنيبي، ويوسف بلال وخالد سعيد وعيسى البناي وشهاب غلوم وأحمد هلال.

ومن المنتظر أن يعقد الاتحاد اجتماعاً مع لاعبي المنتخب قبل توجههم إلى الدمام اليوم، حيث تحرص إدارة الاتحاد على التواجد مع الفريق قبل السفر لتحفيزهم قبل بدء المنافسات، ويتواجد عدد من أعضاء مجلس إدارة الاتحاد في المباراة الأولى أمام السعودية بعد غدا الجمعة في افتتاح منافسات اليد.

وأبدى الدكتور ماجد سلطان، رئيس اتحاد اليد، ارتياحه لما تحقق في معسكر الدوحة، وقال: «مستوى المنتخب تحسن كثيرا بعدما استقر في معسكر لمدة أسبوعاً، وتجاوزنا كل العقبات ونأمل أن يقدم المنتخب المستوى المأمول، وكرة اليد الإماراتية لديها الخامات الجيدة التي تحتاج فقط إلى الإعداد الجيد، ولو أننا نقوم بإعداد المنتخبات قبل البطولات مثلما تعد المنتخبات المنافسة لوجدنا أنفسنا في الصدارة، على المستوى الخليجي والآسيوي.

وأضاف: إن الهدف الذي نخطط له هو البطولة الآسيوية والتي ستقام على أرضنا ولابد أن يكون النجاح التنظيمي يواكبه النجاح الفني، ونتأهل من البوابة الآسيوية إلى المونديال للمرة الثانية، وتعد الخليجية إحدى المحطات المهمة لنا، خاصة أن المنافسات المحلية ستعود مجدداً ولن يتوقف الدوري إلا في الأسبوع الأخير من ديسمبر المقبل، وستكون تجمعات المنتخبات مرة واحدة أسبوعياً وسيكون أمامنا أقل من شهر لإعداد المنتخب قبل البطولة،

وأكد خالد خميس، مدير المنتخب، أن المعسكر حقق النتائج المرجوة منه إلا أن فترته كانت قصيرة واللاعبون كانوا بحاجة إلى فترة أطول لتحقيق الانسجام،

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا