• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

سعيد حارب يسلط الضوء على البنية التحتية في دبي

رياضة الإمارات تستعرض مسيرتها في القمة الذكية بلوزان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 أكتوبر 2015

دبي (الاتحاد)

قدم سعيد حارب الأمين العام لمجلس دبي الرياضي عرضاً مفصلاً عن مسيرة مدينة دبي الرياضية والتطور الكبير الذي شهدته خلال 44 عاماً لتصبح واحدة من أكبر مدن العالم المستضيفة للفعاليات الرياضية.

جاء ذلك خلال مشاركته أمس في «قمة المدن الذكية والرياضية» التي ينظمها الاتحاد الدولي للمدن الأولمبية بالتعاون مع اللجنة الأولمبية الدولية، وتحتضنها مدينة لوزان السويسرية، ويتم خلالها تبادل الأفكار والخبرات حول علاقة المدن بالرياضة وأثر تنظيم الفعاليات الرياضية على التعريف بالمدن وإبراز معالمها. وعبر حارب عن سعادته بالمشاركة في القمة التي تشهد حضوراً مميزاً لممثلي الدول والمناطق والمدن والهيئات والشخصيات الرياضية، مبيناً أن وجود دبي في هذا المحفل الكبير تأكيد على ريادتها في المجال الرياضي، واعتراف بمكانة دبي العالمية كمدينة ذكية في مجال تنظيم الأحداث الرياضية.

وتناول العرض الذي قدمه حارب تاريخ الرياضة في إمارة دبي مشيراً إلى أنها بدأت في رمال الصحراء في سبعينيات القرن الماضي عندما بدأ شباب الإمارات في التجمع لممارسة مختلف الألعاب الرياضية، مضيفا أن الرياضة تطورت بسرعة بفضل اهتمام القيادة الرشيدة.

وأوضح حارب أن مدينة دبي تستقبل كل أنواع الرياضات وتحتضن المسابقات في مختلف البيئات، ابتداء من الرياضات الجوية والرياضات البحرية بمختلف أنواعها وعلى المستويين المحلي والدولي، وسباقات الدراجات والسيارات على الطرق البرية والصحراوية، إضافة إلى الألعاب الشاطئية مثل كرة القدم الشاطئية وسباقات الخيول والجمال ورياضات المعاقين، وغيرها الكثير.

وسلّط الأمين العام لمجلس دبي الرياضي الضوء على المرافق الرياضة الضخمة التي تجعل من مدينة دبي مكانا مناسبا لاستضافة أكبر الأحداث الرياضية، وفي مقدمتها «مجمع حمدان الرياضي» الذي يعد من أحدث وأفضل المجمعات الرياضية المتكاملة، إضافة إلى مدينة دبي الرياضية ومضمار ميدان للخيول وناديي الإمارات وخور دبي للجولف ونادي دبي الدولي للرياضات البحرية الذي يعد في مقدمة الأندية المخصصة لممارسة الرياضات البحرية في العالم، وعدد كبير من المرافق الرياضية المختلفة و5 شواطئ مفتوحة في مختلف أنحاء المدينة تتيح الفرصة للراغبين في ممارسة مختلف الألعاب الشاطئية، أكثر من 10 مضامير للدراجات، و400 نادٍ صحي وعشرات الأكاديميات الرياضية.

وتحدث حارب عن التطور الكبير الذي شهده مجلس دبي الرياضي في تنظيم الفعاليات الرياضية، مشيرا إلى أنه حقق قفزة كبيرة في عدد الفعاليات المنظمة وتنوعها خلال السنوات الأربع الأخيرة، حيث نظم 295 فعالية في العام 2012 ارتفعت إلى 300 في العام الذي يليه ووصلت إلى 400 فعالية في العام 2014، بينما شهد العام الماضي تنظيم 412 فعالية رياضية مختلفة. وقال: «نفخر بتنظيم مجموعة من أكبر الفعاليات الرياضية، وعلى رأسها جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي التي تعتبر الأكبر من نوعها في القطاع الرياضي في العالم من حيث قيمة الجوائز وتنوع فئاتها والأولى على الإطلاق التي تعنى بجانب الإبداع في العمل الرياضي».

وأضاف «يسعدنا كثيرا أن ننظم فعاليات ذات صدى عالمي مثل طواف دبي الدولي للدراجات الهوائية ومؤتمر دبي الرياضي الدولي، كما نستقبل على أرض الإمارات وفي مدينة دبي العديد من الأحداث الرياضية العالمية مثل بطولة العالم للألعاب الجوية، كأس دبي العالمي للخيول، بطولة العالم للسباحة، بطولة كأس القارات لكرة القدم الشاطئية، بجانب كبرى بطولات الجولف والرجبي والكريكيت ومختلف الألعاب الرياضية».

وزاد «تعيش على أرض الإمارات أكثر من 200 جنسية مختلفة، تحيا في سلام وانسجام، وتحرص قيادتنا الرشيدة على توفير نمط حياة صحي ومعافى للجميع بتشجيع ممارسة الرياضة، كما تعتبر دبي المكان المفضل لعدد كبير من النجوم العالميين وفي مقدمتهم النجم العالمي دييغو ارماندو مارادونا السفير الشرفي للرياضة بدبي، فرناندو الونسو بطل سباقات السيارات، وبطل التنس روجر فيدرر، والنجم زين الدين زيدان وكريستيانو وديفيد بيكهام وغيرهم».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا